عُمر .. فراشة !

= 409

بقلم الشاعر الجزائري : بختي ضيف الله المعتز بالله

حيرني تحليقها
بين الزهور ..
تكتب العبور
تعشق السطور
ترسم الشعور
في لوحة العمر
بهاءً
عمرها ككل عمر
عابر مثل السحاب
مثل قطعة الجليد
تنتهي برقصة
بروعة
لأنها
الفراشة
تعطيك عمرها
لتكملَ الحكاية
ثم تموتَ ، حالماً
كي لا تموتْ..!

شاهد أيضاً

“جرائم تقنية المعلومات وأثرها على المجتمع” محاضرة في مجلس محمد خلف بأبوظبي

عدد المشاهدات = 6079— أبوظبي – آماد نظم مكتب شؤون المجالس بديوان ولي عهد أبوظبي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: