الرئيسية / فنون / شهاب بن طارق يفتتح المعرض السنوي للفنون التشكيلية ويكرم الفائزين

شهاب بن طارق يفتتح المعرض السنوي للفنون التشكيلية ويكرم الفائزين

= 2171

مسقط – العمانية

احتفل مساء الاثنين تحت رعاية صاحب السمو السيد شهاب بن طارق آل سعيد مستشار جلالة السلطان بافتتاح المعرض السنوي الخامس والعشرين للفنون التشكيلية الذي تنظمه الجمعية العمانية للفنون التشكيلية بمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم بديوان البلاط السلطاني بمقر المتحف الوطني العماني بمسقط تزامنا مع احتفالات البلاد بالعيد الوطني السابع والأربعين المجيد حيث يأتي المعرض كمسابقة فنية في عدة مجالات تنافس من خلالها الفنانون لإنتاج أعمالهم في كل من مجال الرسم والتصوير والنحت والخزف والجرافيك والأعمال التركيبية وفنون أخرى.

في بداية الحفل ألقت مريم بنت محمد الزدجالية كلمة الجمعية العمانية للفنون التشكيلية، وقالت ان الفنان خلق ليملأ الكون بالجمال بلا شك وليحمل رسائل الوجود بالكثير من الإبداع، فهو يخاطب باللون ويكتبُ أفكارهُ لوحة يسر بها الناظرين ويروي من خلالها أحاسيس لا تتسع للبوح بها حدود المفردات. ومن حسن الطالع أن تتواجد أسماء قامات الفن العُماني جنبا إلى جنب مع إدارة الجمعية العُمانية للفنون التشكيلية ليكون وقوفهم إسهاما مثمرا في الحركة التشكيلية العُمانية وخير حافز للجيل الجديد ليحذو حذوهم ويستقي من عذوبة قلوبهم وأرواحهم تجربة ممتدة وتاريخا خصبا بالمعارف والتجريب والإشغال الدؤوب وقدمت مديرة الجمعية شكرها لكل محب للفن العُماني ولهويته التي أشرقت رغم عمرها الحديث نسبيا ومن له دور في تأسيس الهوية الفنية العُمانية ولكل من أبدع وعَلم وأعطى.

بعدها ألقى جمال بن حسن الموسوي كلمة المتحف الوطني العماني أشاد فيها بالدور الكبير الذي تقوم به الجمعية العمانية للفنون التشكيلية من أجل تحفيز ابداعات الشباب والاخذ بأيديهم مشيرا الى ان المتحف الوطني قد أخذ على عاتقه مساندة مثل هذه البرامج والأنشطة وصولا إلى تحقيق الأهداف التي ينشدها الجميع.

ثم قام صاحب السمو السيد شهاب بن طارق آل سعيد راعي الحفل بتكريم أعضاء لجنة التحكيم التي تكونت من الدكتور بسام بن ناصر الردايدة أستاذ مشارك بجامعة السلطان قابوس وسعد البلوشي أمين السر بالجمعية الكويتية للفنون التشكيلية وحسن بن داوود الزدجالي مدير ستال جاليري.

ثم قام سموه بتكريم الفنانين الفائزين بالمراكز المتقدمة الذين قدموا أعمالا متميزة أهلتهم للفوز حيث فاز بالجائزة الكبرى الفنان التشكيلي محمد بن عبدالكريم بن محمد الزدجالي فيما جاء في المركز الأول الفنان التشكيلي أنور بن خميس بن سونيا الزدجالي والفنان التشكيلي جمعة بن ساعد الحارثي وجاء في المركز الثاني الفنان التشكيلي عيسى بن أحمد المفرجي والفنانة التشكيلية نادرة بنت محمود اللواتيا اما المركز الثالث فقد فاز به كل من الفنانة التشكيلية نادية بنت جمعة البلوشية والفنانة التشكيلية حفصة بنت عبدالله التميمية فيما ذهبت جائزة لجنة التحكيم الى الفنان التشكيلي أيمن بن علي العوفي أما الجائزة الشرفية التي تخصص للفنانين المقيمين بالسلطنة فقد جاءت من نصيب الفنانة التشكيلية ميترا كاناك والفنانة التشكيلية تاريني فيريندرا.

ثم قام سموه بافتتاح المعرض الذي يضم 138 عملا فنيا شارك فيها 59 فنانا وفنانة وسوف يستمر المعرض مفتوحا امام الجمهور حتى 20 من شهر يناير 2018.

الجدير بالذكر أن هذا المعرض يعد من أهم المعارض السنوية التي تقيمها الجمعية منذ تأسيسها ويسهم في خدمة الفن والفكر في السلطنة ويهدف لتنشيط الساحة الفنية في السلطنة بطرح أحدث التجارب الفنية وتنمية المواهب والقدرات الفنية التشكيلية وتشجيعها كما أنها توجد جوا تنافسيا وحيويا لتضع الحراك الفني على النهج العالمي وتساهم في تلبية مستلزمات الساحة التشكيلية العمانية وتفتح نافذة للآفاق الإبداعية.

شاهد أيضاً

الصقلاوي والربيعي يشاركان في مبادرة “آفاق فكريّة ثقافيّة” لمنظّمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة

عدد المشاهدات = 13513  مسقط – آماد أطلقت منظّمة العالم الإسلامي للتربية، والعلوم، والثقافة (إيسيسكو) …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: