الرئيسية / متابعات وتقارير / مؤتمر “المكتبات” بجامعة القاهرة يواجه أزمة “الصورة النمطية” عن مؤسسات المعلومات

مؤتمر “المكتبات” بجامعة القاهرة يواجه أزمة “الصورة النمطية” عن مؤسسات المعلومات

= 271

كتبت – نسرين مصطفى

افتتح الدكتور هشام عزمي، رئيس الهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية، المؤتمر الحادي عشر لقسم المكتبات والوثائق والمعلومات بجامعة القاهرة الذي بدأ فعالياته بحضور الدكتور محمد عثمان الخشت،  رئيس جامعة القاهرة ، والدكتور عماد أبو غازي وزير الثقافة الأسبق والدكتور  أحمد الشربيني عميد كلية الآداب.

وقال “د.عزمى” ان قسم المكتبات بجامعة القاهرة أكبر وأعرق قسم أكاديمي متخصص في علوم المكتبات والوثائق في العالم العربي قاطبة. وأن أساتذة هذا القسم كان لهم الفضل الأول في تأسيس كل الأقسام الأكاديمية في كافة الجامعات المصرية بل وجل الجامعات العربية وسارت على هديه في لوائحها ونظمها وبرامجها.

وأكد أن القسم أسهم في إثراء المكتبة العربية في التخصص بالمئات من الكتب والأبحاث والدراسات التي أصلت فكره ورسخت  مفاهيمه ونشرت مبادئه.

و أشار عزمي الى أهمية الشراكة بين القسم و دار الكتب مؤكدا أن دار الكتب قامت منذ أواخر القرن التاسع عشر بدور الحاضنة لتاريخ و تراث مصر الفكري والحضاري  بكافة صوره وأشكاله ، وفي مقدمتها نفائس الكتب والمخطوطات والوثائق،  تعكف عليه اقتناءا وتنظيما وإتاحة ، وعملت وماتزال على حفظه وصيانته ، وتتولى ، من خلال مراكزها العلمية تحقيقه وتوثيقه ونشره ، فضلا عما تقوم على تنظيمه من ندوات ومؤتمرات، وورش عمل ودورات،  تتجاوز محيط دائرتها الوطنية إلي محيطها العربي والإقليمي ويأتي إليها الدارسون والباحثون من كل حدب وصوب.

و أضاف أن الكتاب يظل أهم مصادر المعلومات وسيدها بما حمله من مسئولية في نقل الفكر والحضارة الإنسانية على مدى قرون طويلة من الزمان، والذي ظل صامدا في مواجهة كل المتغيرات المجتمعية والمستحدثات التكنولوجية ، مخيبا كل التوقعات بفنائه أو حتى انحساره .

و أكد عزمي أن المؤتمر فرصة للخروج برؤية واضحة عن الجديد الذي ينتظر هذا التخصص العتيد ، فالجديد ـ ومن وجهة نظر شخصية ـ هو أن يكرس التخصص ذاتيته ، وأن يحافظ على هويته و أن يقف التخصص صلدا أمام كافة دعاوى الانفصال التي تنحو به وبنا بعيدا إلي مجالات وتخصصات أخرى ، فهي الحاسبات تارة، والهندسة تارة ، والإدارة تارة أخرى.

واضاف ان الجديد هو أن يقدم التخصص نفسه  في ثوب جديد يحاول أن يغير من صورة ذهنية سلبية عن دور مؤسسات المعلومات ومنتسبيها، تسببت فيها بعض الممارسات بقصد أو عن غير قصد نعم يغير هذه الصورة الخاطئة  التي ترسخت لدى المجتمع بجل طوائفة ومكوناته على مدى سنوات، وأهمها المكون الإعلامي الذي الذي قصرنا كثيرا في التعامل معه وينبغي أن نبذل الجهد لإعادة تقديمه وتصحيح الصورة عن دوره وأهميته  بُغية أن نعيد الأمور إلى صحيح نصابها
ودعا عزمي إلى تشجيع الدراسات البينية التي يمكن أن يكون تخصص المكتبات والوثائق مكونا رئيسا فيها فطبيعة هذا التخصص تجعله من أكثر التخصصات العلمية مرونة في التفاعل مع التخصصات الأخرى حيث أن تلك  الأخيرة لا يمكن أن تستغني عن المعلومات في كافة مناحيها ومناشطها.

وتم كذلك افتتاح معرض لإصدارات الهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية على هامش المؤتمر ، وشهد المعرض إقبالا كثيفا من الحضور و أعلى نيبة مبيعات فى اليوم الأول كانت من نصيب مجلة الفهرست، و السيرة الذاتية لشيخ المحققين ” التحدث بنعمة الله” و رواية “خطبة الشيخ ” لعميد الأدب العربي طه حسين .

شاهد أيضاً

130 مكتبة عامة أغلقت أبوابها في بريطانيا خلال 2017

عدد المشاهدات = 112— لندن – وكالات أغلقت نحو 130 مكتبة عامة أبوابها في العام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: