الرئيسية / متابعات وتقارير / فنانون عالميون يقدمون أعمالهم في مهرجان “تركيب” بالعراق

فنانون عالميون يقدمون أعمالهم في مهرجان “تركيب” بالعراق

= 382

كتبت – شاهيناز جمال

على ضفاف نهر دجلة وتحديدا في شارع أبو نواس، افتتح مهرجان “تركيب” في نسخته الرابعة في قلب العاصمة العراقية بغداد، وذلك في “بيت تركيب” والمناطق المجاورة له بإستخدام الفضاءات والمواقع غير التقليدية..
بهدف الجمع بين كلا من الجمهور والفنانين للتواصل مع مدينة بغداد بطريقة جديدة.

وقالت “منى علي” منسقة هذه النسخة من المهرجان:
أن برنامج الفنون المرئية هو جوهر مهرجان “تركيب” للفنون المعاصرة، الذي يضم معرضا جماليا لـ 16 فنانا عراقيا شابا قدموا أعمالا متعددة الأوجه لعدة إختصاصات ومجالات فنية..
وتعد الأعمال الفنية المعروضة ذات تفكير نقدي مميز ووجهات مستقبلية.

وشهدت النسخة الحالية من المهرجان إستضافة الفنان العالمي الألماني “راؤول فالش” المختص في فن العروض الحية والتركيب والمعروف برسومه التجريدية على القماش،
وقد استوحى أشكالا هندسية من أرضية “بيت تركيب” حيث إقامة المهرجان ورسمها على شراع كبير أحضره معه من برلين انتهى من تنفيذه قبل ساعات قليلة من الإفتتاح.

واستضاف المهرجان الفنان الأسكتلندي الكاتب ومصمم الرقصات”بيلي كووي”، حيث تم اختيار مجموعة من أعماله في الرقص المعاصر والرقص ثلاثي الأبعاد، وتم عرضها في صندوق أسود كبير في الحديقة المجاورة لـ “بيت تركيب”
ويعتبر “بيلي” الأب الروحي لأفلام الرقص ثلاثي الأبعاد، حيث تمتاز أعماله بالشاعرية والغرائبية والخيال.

أحد أهم الأعمال الملفتة للانتباه في المهرجان “جولة كرادية” وهو عبارة عن أداء راقص من تصميم الفنان “باسم الطيب”، حيث تم جمع المشاهدين داخل مكعب شفاف متنقل ويقوم “الطيب” ومجموعة من الممثلين من استوديو “نكتة” بالأداء لمدة 15 دقيقة ويتم انتقالهم في شوارع الكرادة في قلب العاصمة بغداد.

وذكرت الألمانية “هيلا ميويس” المشرفة على “بيت تركيب” أن فن الجرافيتي غير شائع في العراق وعدد قليل منهم يعمل به أحدهم “مهند عماد” وهو من كتب “بيت تركيب” بأسلوبه الخاص على الجدران الخارجية للمكان وكان الإسم بمثابة رسالة خاصة للمارة “أن هناك مساحة فنية خلف هذه الجدران”وتبدأ بالجدار نفسه.

شارك المخرج العراقي “منير صالح” بشريطه “فيلم عراقي” حيث كان أول الأفلام المعروضة في فقرة الأفلام العراقية المعاصرة وقد لاقى الفيلم تفاعلا جماهيريا عاليا
وشارك أيضا بمجموعة صور التقطها بنفسه بهاتفه المحمول وقدمها كرؤية حقيقة بدون أي إضافات.

بينما أدت فرقة “HHU” أغاني الراب، كذلك ضم البرنامج عازف العود ضياء وفرقة “بي_ بوي” الراقصة وعددا من الأفلام العراقية الشابة.

 

حمل تطبيق آماد المجاني الآن 

شاهد أيضاً

نخبة من المبدعين في الملتقى “الأردني-اللبناني”

عدد المشاهدات = 183— الأردن – آماد نظم بيت الشعراء في إربد ونظيره “بعقلين” اللبناني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: