الرئيسية / الثقافة والفنون / ثقافة وأدب / الجزائري “عمر بن شريط” يطرح تساؤلات تستفز عقل القارئ

الجزائري “عمر بن شريط” يطرح تساؤلات تستفز عقل القارئ

= 598

الجزائر – آماد

يدخل الروائي الجزائري عمر بن شريط معرض الكتاب الدولي برواية جديدة صدرت حديثا عن منشورات “الجزائر تقرأ” تحت عنوان “رسول بافوميت” تعدّ الثانية في تجربته الكتابية بعد “الجريمة البيضاء” والأولى من نوعها في أدب الرعب على مستوى ولاية الجلفة مسقط رأسه ومن قلائل هذا الجنس الأدبي في الجزائر.

وتعد ”رسول بافوميت” تكملة لأحداث رواية “الجريمة البيضاء”، الصادرة العام الماضي، حيث يقول بن شريط في تصريح نقلته ”الشروق” إنّ عنوان العمل يوحي برسول بُعث من بافوميت بعد أن تمّ اختطافُ طائرة من العالم الآخر، والتي ظنّ عوام النّاس أنّها مُجرّد حادثة طبيعية، إلا أنّها سقطت في بقاع غريبة واختفت في انفجار مهوّل وكان “رامو”هو النّاجي الوحيد والذي كان مُقتادًا في تلك الرّحلة من قبل مُنظّمة سريّة، بعد أن تمّ اكتشافُ تورّطه في جريمة لقّبت بالجريمة البيضاء (عنوان روايته الأولى).

ويضيف المتحدث “سُلب جسدُ رامو واحتجز في تلك البقاع، وتمّ بعث روحه لتعود لعالم البشر على شكل روح طليقة تجوب الأجساد لأداء الكثير من المهمّات ولكشف الكثير من الحقائق، حيثُ أن تلك الأجساد التي استُنسخت فيها روح رامو شخصيات من مختلف هياكل المجتمع، وفي كلّ جسد عليه أن يُتمّ مهمّة ما، وبعد كلّ هذا عليه أن يقوم بطرح لعنته التي جاء بها لعالم البشر لكي يعود لجسده من جديد”.

ويشير “بن شريط” أنّ العمل يطرح تساؤلات كثيرة تستفز عقل القارئ منها كيف ستحدثُ تلك الاستنساخات؟ وكيف سيتمُّ تدارك الانفصامات الكثيرة؟ وكيف هي تلك البقاع وما شكلها وكيف تمّت الأمورُ فيها؟، ما هي تلك اللّعنة؟، وهل سينفّذها كلّ رسول أم يتحدّاهم بشكل ما؟ كم عددهم؟ وهل سيعودُ لجسدهِ الأصلي أم يبقى سارحا بين الأجساد بروحه؟..وغيرها.

حمل تطبيق آماد المجاني الآن

 

شاهد أيضاً

المتحف الوطني ينظم محاضرة “مكتشفات جديدة” بالتعاون مع الجمعية الجيولوجية وبدعم من “بي. بي. عُمان”

عدد المشاهدات = 31759  نظم مركز التعلم بالمتحف الوطني بالتعاون مع الجمعية الجيولوجية العُمانية وبدعم …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: