الرئيسية / فنون / “صمت الزنازين”..قصص نسائية وراء القضبان
لقطة من فيلم "صمت الزنازين"

“صمت الزنازين”..قصص نسائية وراء القضبان

= 161

المغرب – آماد

يعرض في مدينتي دوسلدورف وفايمار الألمانيتين على التوالي، يومي 17 و 21 سبتمبر الجاري، الشريط التسجيلي المغربي “صمت الزنازين” لمخرجه المغربي المقيم بألمانيا محمد نبيل.

وكان العرض ما قبل الأول للشريط المغربي قدم بإحدى قاعات السينما في العاصمة الالمانية برلين في أكتوبر سنة 2017.

ويحكي الفيلم الذي حصل على تنويه الجامعة الوطنية للأندية السينمائية في المهرجان الوطني للفيلم بطنجة في مارس الماضي، حسب ما نشرته هسبرس عن واقع النساء في السجون المغربية.

ويشد الشريط الذي أنتجته شركة الانتاج الألمانية «ميا باراديس للإنتاج» لمدة 65 دقيقة، انتباه المشاهد بشكل مؤثر، حيث يقدم السجينات ليس فقط انطلاقا من جرائمهن، بل كذلك من خلال قصصهن الإنسانية وكيف ينظرن إلى الواقع.

ويعد هذا الشريط الثالث من نوعه للمخرج محمد نبيل بعد التجربة الناجحة لفيلمي “أحلام نساء” و “جواهر الحزن”، اللذين عرضا في مهرجانات دولية عدة وحصلا على جوائز.

المخرج السينمائي محمد نبيل درس السينما والصحافة والعلوم السياسية في كل من جامعتي “لافال” و “مونريال” بعد أن غادر المغرب عام 2001 حيث كان يعمل مدرسا للفلسفة لمدة خمس سنوات.

وامتهن الصحافة والإنتاج السينمائي في كندا وألمانيا وروسيا. كما هاجر عدة مرات متنقلا بين مونريال وكيبيك وموسكو وبرلين وعواصم أوروبية أخرى.

وأنتج أول فيلم قصير في مونريال عام 2005 بعنوان “فيلسوف”، ثم فيلمين تسجيليين “أحلام نساء” و “جواهر الحزن”، بعد تأسيس شركته للإنتاج في برلين “ميا برارادي بروداكسيون”.

حمل تطبيق آماد المجاني الآن

شاهد أيضاً

ظهور الموسيقار الشهير “فاليري جيرجييف” في دار الأوبرا السلطانية

عدد المشاهدات = 201— مسقط – آماد ضمن برامج موسمها الجديد (2018-2019) الحافل بأسماء موسيقيّة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه: