الرئيسية / الثقافة والفنون / ثقافة وأدب / ضحكة تطير لإيمان الماجري..سريالية الشعر أم التوق إلى الحرية؟

ضحكة تطير لإيمان الماجري..سريالية الشعر أم التوق إلى الحرية؟

= 435

تونس – نورة البدوي

صدر مؤخرا للكاتبة التوسية إيمان الماجري كتاب شعري تحت عنوان ” ضحكة تطير ” عن دار الوطن العربي للنشر و التوزيع.

في هذا الديوان الشعري نجد الماجري تخبرنا منذ الوهلة الأولى أننا بصدد مصافحة شعر سريالي، و الكلمة لم ترد عبثية بل جعلتنا نعود الى رواد هذه المدرسة السريالية أمثال بروتون و شوستر و القائمة أساسا على “تأمين حرية الذهن و رفض ما يعارضه”.

هذا ما وجدناه في قصائد إيمان الماجري قصائد لا تحكمها نواميس الشعر و قوانينه ” القافية ” و إنما يقودها المعنى المتغير مع ” طقس الحياة ” بلغة كاتبتنا، طقس جمعت فيه الماجري بين الواقع و الحلم و إضاءة شريط الذكريات بينهما ، لترسم لنا صورا متناقضة بتلقائية مشدودة بين خيط الحنين و الوجع و الفرح.

حالات من الشعور نقلتها الماجري في قصائد متنوعة نابعة من أعماق الذات حيث تقول في أغنية الغياب ” أنا رحلت ..و إنما كان الرحيل إلى قلبك فاعلم” كما تكتب في ” ليست عورة ” ابتسم فالأسنان المسوسة ليست عورة” .. و غيرها من القصائد كـ “الأمنية المشتهاة و نصف الحياة و الأشياء الخيالية” التي جعلت الماجري المجال للكلمات بأن تتكلم و تقول ما تريد قوله مؤلفة بذلك صورا لواقع يسكنها و تسكنه بضحكة تطير.

لعل سريالية قصائد إيمان الماجري وجدناها نابعة من شعور التوق إلى الحرية و تجاوز حواجز القواعد للبحث عن عوالم منشودة لا تحققها إلا الكلمة .

شاهد أيضاً

دار الشعر بتطوان تقدم الأعمال الكاملة للشاعر عبد الرزاق الربيعي

عدد المشاهدات = 6624— المغرب – آماد بتنسيق مع المديرية الإقليمية لوزارة الثقافة والاتصال بتطوان، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: