الرئيسية / متابعات وتقارير / ماذا قال وزراء الثقافة العرب للرئيس السيسي؟
لقطة جماعية عقب ختام اجتماعات وزراء الثقافة العرب

ماذا قال وزراء الثقافة العرب للرئيس السيسي؟

= 243

القاهرة – آماد

في ختام أعمال الدورة الحادية والعشرون لمؤتمر الوزراء المسئولون عن الشئون الثقافية في الوطن العربي، والتي أقيمت برئاسة الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة وإستضافته القاهرة يومى 14 ، 15 أكتوبر الجاري.

حرص الضيوف على إرسال برقية تهنئة للرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية لرعايته الفعاليات والقاها الدكتور سعود هلال الحربى مدير عام منظمة الاليكسو وجاء نصها كالتالي:

فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية ، يتوجه إلى فخامتكم الوزراء المسئولون عن الشئون الثقافية في الوطن العربي المجتمعون بالقاهرة ، بمزيد من الإجلال والتقدير لشمولكم بالرعاية الكريمة للمؤتمر المنعقد تحت شعار “المشروع الثقافي العربي أمام التحديات الراهنة”.

وإننا إذ نؤكد أن هذه الرعاية إنما تعكس اهتمام فخامتكم بالثقافة وإيمانكم بأهميتها ودورها خلال المرحلة الدقيقة التي يعيشها الوطن العربي.

ولقد لمسنا من توجيهاتكم بإيلاء العمل الثقافي العربي اهتماماً خاصاً تجسد في فعاليات هذا المؤتمر، وهو ما نثمنه وندرك ما وراءه من مقاصد تقدم للعالم أجمع صورة حضارية تليق بتاريخ أوطاننا وإسهام رموزها الثقافية والفكرية على مر العصور في رقي تاريخ البشرية.

وإذ يُدرك المؤتمر ويقدر دور الثقافة المصرية الرائد، وما قدمته من دعم دائم للثقافة العربية، وهو ليس بغريب على بلد معطاء وهب المشهد الثقافي العربي، الكثير من شرايين الإبداع والتنوير، وشكل خصوصية يعتز بها كل مهتم بالشأن الثقافي.

ويعرب المشاركون عن تطلعاتهم إلى أن ترقى نتائج مؤتمر القاهرة لتطلعات أصحاب الفخامة والجلالة والسمو رؤساء الدول العربية.

ويؤكد المؤتمر على أن مصر رئيساً وحكومة وشعباً وفروا لنا المناخ المحفز، والاستقبال الحافل، والاستضافة الكريمة.

وهو ما نأمل أن يثمر عن نتائج ملموسة تحقق رفعة الثقافة العربية، وعلو شأنها كما كانت وستظل، ساميةً فوق التحديات، باقيةً ما بقي الـــدهـــر.

شاهد أيضاً

وزارة الثقافة العراقية تحتفل بالذكرى ال60 للعلاقات العراقية-الصينية

عدد المشاهدات = 256— كتبت – شاهيناز جمال أقامت دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزاة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: