الرئيسية / الثقافة والفنون / ثقافة وأدب / في ذكراه الـ129..لماذا خاض عميد الأدب العربى هذه المعارك؟
طه حسين

في ذكراه الـ129..لماذا خاض عميد الأدب العربى هذه المعارك؟

= 722

كتبت: علياء الطوخى

تمر هذه الفترة ذكرى ميلاد أحد أبرز العقول المصرية عميد الأدب العربى طه حسين الذى ولد في 15 نوفمبر 1898، والذى ظل طوال حياته مثيرا للفكر ودافعا قويا للتأمل وساعيا لتغيير طرق التفكير البائدة.

يعتبر عميد الأدب العربى الدكتور طه حسين أحد أبرز الشخصيات الأدبية المصرية والعربية فى العصر الحديث، بالعديد من الأزمات والمعارك، سواء السياسيين أو المثقفين، وأبرز تلك المعارك لأهم مفكرى القرن الـ20 الذي حلت ذكرى ميلاده الـ129 أمس.

خاض عميد الأدب العربى عدة معارك مع المثقفين، وحسب كتاب “من روائع الرافعى” بدأت عند صدور كتاب الرافعى “تاريخ آداب العربية”، للأديب والمفكر مصطفى صادق الرافعى وانتقده الدكتور طه حسين عام 1912، واشتدت المعركة حين أصدر الرافعى كتابه “رسائل الأحزان”، وانتقده أيضًا الدكتور طه حسين بشدة قائلا: “إن كل جملة من جمل هذا الكتاب تبعث فى نفسى شعورا قويا مؤلما بأن الكاتب يلدها ولادة وهو يقاسى من هذه الولادة ما تقاسى الأم من آلام الوضع”, فرد عليه الرافعى يتحداه بأن يكتب مثل هذه الرسائل خلال ستة وعشرين شهرا وقد حمى وطيس المعركة عندما أصدر الدكتور طه كتابه “فى الشعر الجاهلى” وهنا برز الرافعى لطه حسين مفندا حججه وشكوكه فى مقالات بلغت العشرين، وكان من نتائج تلك المعركة أن أخرج طه حسين روائع كتبه الإسلامية مثل “على هامش السيرة، الواعد الحق، الشيخان” وغيرها.

على الجانب السياسى، كان الأديب الراحل من أبرز كتاب المعارضة لحكومة الزعيم الراحل سعد زغلول، حيث كانت فترة سعد زغلول فى عام 1924، أكثر الفترات التى شهدت هجوم طه حسين على الحكومة، حيث نشر عشرات المقالات النارية ضد الوزارة، فى حزب الأحرار وفى صحف السياسة والاستقلال والأهرام وغيرها، وهو الأمر الذى لم يرض بالتأكيد سعد زغلول، وقرر التصعيد فى مواجهة طه حسين.

فى النصف الثانى من عام 1924، طالب سعد زغلول بشكل رسمى من النائب العام التحقيق مع صاحب هذه المقالات بتهمة إهانة رئيس الوزراء، بناء على استدعاء رئيس النيابة، لطه حسين، وجه إليه اتهام (إهانة حضرة صاحب الدولة) والاتهام موجه بالطبع من سعد زغلول، وبعد تحقيق طويل استمر لساعات أخلت النيابة سبيل عميد الأدب العربى دون إدانته بأى تهم، ثم يرسل بعد أن يرحل إلى سكرتير الجامعة المصرية ليأخذ عليه إقرارا بعدم الكتابة فى الموضوعات السياسية مرة أخرى.

ولكن سيظل طه حسين أيقونة الأدب العربى واحد أبرز العقول المصرية فى العصر الحديث.

شاهد أيضاً

تصوير المشاهد الداخلية لبرنامج “الأبواب المغلقة”

عدد المشاهدات = 209— القاهرة – آماد ‎يستعد المخرج الشاب محمد سلامه لتصوير المشاهد الداخلية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: