الرئيسية / الثقافة والفنون / ثقافة وأدب / رحلة الحياة وأوجاع الوداع في “هسيس الرغبة” للشاعر الأردني “خلدون منيعم”

رحلة الحياة وأوجاع الوداع في “هسيس الرغبة” للشاعر الأردني “خلدون منيعم”

= 341

كتبت – شاهيناز جمال

أصدرت حديثا دار الآن ناشرون وموزعون في عمان المجموعة الشعرية “هسيس الرغبة” للشاعر والناقد الدكتور خلدون منيعم، يعرض الشاعر في المجموعة التي تقع في 90 صفحة من القطع الوسط، الخروج الذي لم يكن سوى ما نفتقده في رحلة الحياة التي تدون ألمها على أجسادنا، ويعبر عن ذلك في مرايا الذات بخفوت الهسيس وصمت الألم وجنون الرغبة التي ينطوي عليها العنوان، لتمثل نوعا من السيرة الشعرية التي تتعادل فيها الرؤية والحقيقة التي يتساوى فيها الواقع مع الوهم.

وتطوع الشاعر منيعم في مجموعته، ليقول لنا في “هسيس الرغبة”، أوجاع الوداع الذي يغادر معه الإنسان ملامحه وكينونته ويبقى طوال عمره وهو يبحث عنها وعنه.

ويستحضر في المجموعة عنصر الطين الذي خلق منه الإنسان والذي يسعى ويكد في الحياة ليعود إلى أمه الأرض -التراب وهو يكابد رحلة الشقاء في الدنيا، ويحاور المرآة التي لا يرى فيها غير صورته حاملا على كتفيه اللاشيء رائيا ما ترك الأسلاف من ظلال تتلاشى ليقف مع ركام ما تركت الحياة بنظرة فلسفية لوجود لا يختلف كثيرا عن وقفته اللحظية- الوهمية أمام المرآة.

وتحضر المرأة في المجموعة برمزية الوجود الكلي للكون الذي يمنح النص شفافية الوجد، ويمنح الوجود توازنه العاطفي في ظل هذا التمزق والإنشطار الإنساني الذي يعانيه الكائن في رحلة الإنتظار للعدم، وهو يدرك أن الوجود ينبني على المنفى والفقد ضمن معادلة الحضور والغياب والصوت والصدى المفرد والجمع التي تتشابه معها الحقيقة والوهم في مرايا النص.

ويشتغل الشاعر في السيرة الشعرية على بناءات ومضامين تتشكل في قصيدة واحدة كنشيد ذاتي أو مونولوج يكون فيه وحيدا أمام المرآة يناجي نفسه، غير أن وحدته هي التي تتيح له تشوف الكون، وأن يرى ما يريد مستعيدا في النص اللعبة التي تنطوي عليها الحياة وإحتيالاتها، حيث نقطة البدء في الدائرة هي محطة النهاية نفسها التي تقرأ فصولها وتدونها في آن معا بعنوان الفاجعة أو إنتظارها التي سطرت منذ رحلة آدم وحواء وما تزال تدور كمطحنة تأكل من نحب، كما تأكل أحلامنا وذكرياتنا.

يذكر أن الشاعر منيعم حاصل على الدكتوراه في الأدب، وباحث في السيميائيات والتصوف والأدب الحديث، صدر له في النقد: “مرايا ونوافذ.. قراءة في كتب التجارب الشعرية”، و”دوائر الخفاء.. سيميائية الإشارة الصوفية في الخطاب الشعري الحديث” و”خزانة المعنى.. الخطاب السردي في الأردن”، وفي الشعر “أرني أنظر إليك” و”هسيس الرغبة”.

شاهد أيضاً

“عماني وولائي لسلطاني”..معرض للتصوير الضوئي بولاية إبراء

عدد المشاهدات = 368— إبراء – آماد افتتح اليوم الأربعاء بولاية إبراء في محافظة شمال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: