الرئيسية / فنون / إنطلاق الدورة الخامسة لمهرجان حسيبة رشدي للموسيقى والسينما في تونس
الفنانة التونسية حسيبة رشدي

إنطلاق الدورة الخامسة لمهرجان حسيبة رشدي للموسيقى والسينما في تونس

= 166

تونس – آماد

انطلق أمس الاثنين 26 نوفمبر، ببلدة بازينة من ولاية بنزرت، فعاليات الدورة الخامسة لمهرجان حسيبة رشدي للموسيقى والسينما لتتواصل إلى غاية يوم 30 نوفمبر 2018 .

وسيكون جمهور السينما خلال هذه التظاهرة الثقافية، التي تنظمها المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية ببنزرت، على موعد يومي 27 و28 من الشهر الجاري بدار الثقافة ببازينة، مع مجموعة من عروض الأفلام المخلّدة لمسيرة الفنانة الراحلة حسيبة رشدي، من بينها الفيلم التونسي “صراخ” لعمار الخليفي، و الفيلم المصري “دماء في الصحراء” للثلاثي حمادة عبد الوهاب وجميل عبد العزيز وفيرنتيشو، فضلا عن شريط وثائقي يروي المسيرة الفنية لحسيبة رشدي.

وستشهد هذه التظاهرة، التي اختار المنظمون إهداءها إلى روح الفنان حسن الدهماني، عدّة عروض موسيقية تتغنى بالتراث، مع تكريم ثلة من الفنانين الذين عايشوا الفنانة الراحلة، على غرار صفوة وسلاف والطاهر المليجي و منى نور الدين وعزيزة بولبيار. كما تتضمن الأنشطة التي تحتضنها عدة فضاءات ببزينة مسقط رأس الفنانة الراحلة، معرضا وثائقيا بعنوان “مسيرة الورد والشوك” يخلد ذكراها، ويعرف الأجيال الشابة بالمسيرة الفنية لحسيبة رشدي.

يذكر أن حسيبة رشدي هو الاسم الفني لزهرة بنت أحمد بن الحاج عبد النبي ولدت سنة 1918 بأولاد سعيد في قرية بازينة التابعة لمنطقة جومين من ولاية بنزرت وتوفيت سنة 2012 وقد بدأت مسيرتها الغنائية في الثلاثينات قبل أن تهاجر إلى مصر في الأربعينات وتدخل مجال السينما قبل أن تعود في الخمسينات إلى تونس من جديد.

وقد كانت فنانة متعددة المواهب إذ تركت رصيدا زاخرا من الأغاني التي تدعم الخزينة الموسيقية التونسية على غرار “محلاها تذبيلة عينك” و”آش بتريد من قلبي يا خاين” و”جسمي بعيد عليك”، كما يتضمن رصيدها الفنّي عدّة أفلام من بينها فيلم “الترقي” سنة 1935، وفي فيلم “جحا” سنة 1957 لجاك براتيي وعمر شريف وكلوديا كاردينال وفي فيلم “الثائر” سنة 1968، وفيلم “صراخ” لعمار الخليفي سنة 1972، وفيلم “تحت مطر الخريف” سنة 1969 لأحمد خشين، وفيلم “يا سلطان المدينة” لمنصف ذويب سنة 1992. كما كانت أول ممثلة تونسية تمثل في أفلام هوليود الشرق بعد أن حصلت على دور البطولة في فيلم “دماء في الصحراء” مع عماد حمدي وابراهيم عمارة ومحمد توفيق سنة 1950وهي أول ممثلة تونسية تحصل على دور البطولة المطلقة في فيلم مصري. 

شاهد أيضاً

“مراكب الليل”..ترصد معاناة الشباب لاصطياد حلم الهجرة والثراء!

عدد المشاهدات = 707— كتبت: علياء الطوخي ينظم قصر ثقافة مصر الجديدة، في تمام السابعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: