الرئيسية / منوعات / علوم وتكنولوجيا / “كيف يفكر الروبوت؟”..ورشة لتشجيع الطفل على الابتكار والابداع والخيال

“كيف يفكر الروبوت؟”..ورشة لتشجيع الطفل على الابتكار والابداع والخيال

= 404

مسقط – آماد

استضاف متحف الطفل ورشة ” كيف يفكر الروبوت” التي قدمها محمد بن طالب الرئيسي الرئيس التنفيذي لشركة أرض الابتكار الحديثة، لطلاب الصفوف من السادس إلى التاسع من كلية الحرس التقنية والمدرسة السعيدية.

تهدف الورشة إلى التشجيع على حب الابتكار والابداع والخيال، وربط مادة الفيزياء وتطبيقاتها بعالم الروبوت وتفعيل ما يتعلمه الطالب في المدرسة بشكل عملي بتبسيط البرمجيات المستخدمة في صناعة الروبوتات بشكل جذاب وسلس.

تناولت الورشة مجموعة محاور منها: ما هو الروبوت وأنواع الطاقة التي يعمل بها وعلاقة الفيزياء بمثل هذا النوع من الروبوتات وقوانين وأسس صناعة الروبوتات وأنواع الروبوتات وطرق تفعيلها في الحياة وأنواع المحركات والمستقبلات والدوائر الكهربائية المستخدمة في صناعتها.

شملت الورشة ثلاثة أقسام وهي: القسم النظري الذي تضمن معلومات ونظريات علمية وحياتية عن الروبوتات وتطبيقاتها الفيزيائية، والقسم التجريبي الذي شارك فيه الطلاب بجهاز محاكي للواقع ليتعرفوا على الروبوتات من ناحية افتراضية كما تم في هذا القسم التعرف على آلية صناعة الروبوت بشكل مبسط لتثبيت المعلومة النظرية. أما القسم الأخير فتم فيه استعراض عملي لأنواع مختلفة من الروبوتات وتم تطيير طائرة لا سلكية.

كما تعرف الطلاب على تجارب عمانية ناجحة وصلت إلى مراتب عليا في مجال الروبوتات.

شكرت المدارس المشاركة في هذه الورشة متحف الطفل وشركة الابتكار الحديثة على تنظيم مثل هذا النوع من الورش والتي حققت قدرا كبيرا من الاستفادة والمتعة لدى الطلاب المشاركين والتي جمعت بين النظرية العلمية والتجربة العملية.

إن هذا النوع من الورش التفاعلية من شأنه أن يثري خيال الطالب ويوسع مداركه ويشكل نقطة بداية وانطلاق للمهتمين بهذا النوع من الصناعات والابتكارات العلمية لدخول عالم الابتكار.

شاهد أيضاً

عرض المكتشفات الأثريه بولاية “ضنك” العمانية

عدد المشاهدات = 83— ضنك – آماد نظمت وزارة التراث والثقافة ممثلة في مكتب إدارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: