الرئيسية / الثقافة والفنون / ثقافة وأدب / الفنان التشكيلى محمود عبده يمنح “فرميليون” دورا دراميا متميزا

الفنان التشكيلى محمود عبده يمنح “فرميليون” دورا دراميا متميزا

= 309

القاهرة – آماد

طرحت دار الشروق المجموعة القصصية الجديدة «فرميليون»، أحدث مؤلفات القاص والفنان التشكيلى محمود عبده. بعد روايته القصيرة التي لاقت أصداءً طيبة «رقص طفيف»، التي صدرت عن دار الشروق مطلع العام الجاري.

تضم المجموعة الجديدة اثنتي عشرة قصة, يجرب خلالها الكاتب مزيدًا من التكثيف عبر شخصيات لا يجمع بينها إلا التنوع والاختلاف, فيمد خيطًا رفيعًا من شجن يبدأ من انتفاضة 1977، لينتهي في يناير 2011، ثم ينتقل في قصة تالية ليمد خيطًا من رومانسية بين شخوص لم يسبق لها أن التقت، أو خيطًا من شجن بين مَن تفرقوا مِن بعد لقاء.

وتستمد المجموعة القصصية اسمها من واحدة من القصص التي وردت فيها “فرميليون”، والاسم يشير إلى خبرات الكاتب في مجال الفن التشكيلي، فالفرميليون هو اسم إحدى درجات اللون الأحمر الأساسية على بالتة ألوان أي فنان، وهي الدرجة الأكثر نقاءً من اللون الأحمر، وقد وظفها في إحدى القصص وأعطاها دورًا دراميًا متميزًا.

وقال عبده في إحدى قصص المجموعة: «لم يكن الأمرُ يتعلقُ بشيءٍ حسي.كان حضورها الطاغي أمرًا مُربكًا، صوتُها كنُحاسٍ سائل، رفرفاتها القلقة في محيطِ المكان ليست كرفرفةِ فراشة، تضرب الهواءَ بغيرِ أجنحةٍ ولا بد أن يصيبكَ منها شيء، مُخطئ مَن شبَّه الأنثى بالفراشة. تلك هيَ؛ نادية.مخلوقٌ عجيبٌ لا مُشابهَ له، في وجودِها لا تشُمُّ عِطرًا وحسب، لكنه عِطرٌ ممتزجٌ بها، فإذا ذهَبَت بقي عبقُها في الفراغِ الذي شغلته منذ برهة.

يذكر أن, محمود عبدە هو كاتب وفنان تشكيلي مصري، نشر العديد من القصص القصيرة بالدوريات الأدبية المعروفة، وصدر له ديوان شعر في 2014 بعنوان «طعم التمرة»، ورواية «رقص طفيف» عام 2018، وهو عضو نقابة الفنانين التشكيليين.

شاهد أيضاً

دار الأسد للثقافة والفنون تحتفي بالذكرى ال 123 لميلاد السينما العالمية

عدد المشاهدات = 192— كتبت – شاهيناز جمال بمناسبة إحتفالات السينما العالمية بعيد ميلادها ال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: