الرئيسية / الثقافة والفنون / ثقافة وأدب / الكفراوي في جاليري ضي: القصة أصعب فنون الكتابة السردية!
من أمسية جاليري "ضي"

الكفراوي في جاليري ضي: القصة أصعب فنون الكتابة السردية!

= 501

كتبت: علياء الطوخي

أوضح الكاتب سعيد الكفراوى، ان الروائى الكبير نجيب محفوظ استلهم شخصية “إسماعيل الشيخ”، بطل رواية الكرنك، التي تعود أحداثها إلى حقبة الستينات, وأشار إلى أن هذه القصة، يتعرض فيها مجموعة من الطلبة الجامعيين، وهم إسماعيل الشيخ، زينب دياب، حمادة حلمي، وثلاثتهم دائمي التردد على مقهى شهير يدعى الكرنك، والذي تعرض للاعتقال مع مجموعة من زملائه، منهم الكفراوي نفسه، بعد أن حكى له تفاصيل حياته اليومية حين اعتقل في النصف الثاني من القرن الماضي.

وأكد الكفراوى، أنه أخلص للقصة بشكل كبير على مدى حياته, بخلاف الكثيرين من أبناء جيله الذين خاضوا تجربة كتابة الرواية بشكل أكبر.

وأشار إلى أنه بخلاف الرواية, فقد خاض فن القصة الذى يعد أصعب فنون الكتابة السردية، لأن أي خطأ بها يكون بارزًا وواضحًا، ويعرض القصة بالكامل للفشل في إيصال مضمونها وموضوعها, وتنطوي القصة القصيرة على الإمكانات التعبيرية القصوى في السرد الأدبي، متسائلًا هل استطاعت أي رواية التعبير عن المعنى الذي عبرت عنه قصة يوسف إدريس “بيت من لحم” مثلًا؟ مؤكدا أنها كانت العمل الأبرز الذي عبَّر عن مشكلتنا الوطنية.

يذكر أن الكاتب سعيد الكفراوي حل ، مساء يوم السبت، ضيفًا على جاليري ضي بالدقي، في حوار مفتوح ضمن أمسيات صالون بيوفن الثقافي، والذي تديره الكاتبة منى مصطفى، في حضور مجموعة من الإعلاميين والمثقفين، تحدث خلاله القاص الكبير عن مسيرته الأدبية التي شهدت مواقف ومحطات كثيرة على مدى عشرات السنوات.

شاهد أيضاً

المقهى الثقافي بالدوحة يحتفي بالمنجز الإبداعي للشاعر عبد الرزاق الربيعي

عدد المشاهدات = 8701— الدوحة – آماد استضاف المقهى الثقافي قلب الثقافة النابض في العاصمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: