الرئيسية / الثقافة والفنون / ثقافة وأدب / “ديوان الأهرام” تحتفل بذكرى مئوية ميلاد إحسان عبدالقدوس

“ديوان الأهرام” تحتفل بذكرى مئوية ميلاد إحسان عبدالقدوس

= 227

كتبت: علياء الطوخي

احتفت مجلة ديوان الأهرام الفصلية التى تصدر عن مؤسسة الأهرام فى عددها الجديد الذى يحمل رقم 37 (يناير 2019) بمئوية ميلاد الكاتب إحسان عبد القدوس تحت عنوان “إحسان صانع الحب والحرية”.

وتنفرد مجلة “ديوان الأهرام” بنشر وثيقة لأول مرة، بموافقة أسرة الكاتب، مع وثائق أخري نادرة، وصور وصفحات تنشر في ملف خاص عن الكاتب الكبير إحسان عبد القدوس، هذا الكاتب الذي يمثل نموذجا للشخصية القوية الفعالة في السياسة والصحافة والأدب.

تمثل روايات إحسان عبد القدوس نقلةً نوعيةً متميزة في الأدب العربي، إذ نجح في الخروج من المحلية إلى العالمية، ورسم طريقًا إلى التحرر الفكري والاجتماعي والأدبي، وتُرجمت معظم رواياته إلى لغات أجنبية عدة.

وترك إحسان عبدالقدوس، نحو 150 رواية، استغل المخرجون عددا كبيرا منها في إنتاج الأفلام، والمسرحيات، والمسلسلات، مثل: “انا حرة” التي تحولت لفيلم سينمائي، و”لن أعيش في جلباب أبي”، التي تحولت إلى مسلسل بنفس الاسم تم إنتاجه في عام 1995م، وفاز بجائزة أحسن قصة فيلم عن روايته “الرصاصة لا تزال في جيبي”.

يذكر ان إحسان عبد القدوس، ولد في الأول من يناير عام 1919م، في محافظة الشرقية والدته هى الفنانة فاطمة اليوسف المشهورة باسم “روز اليوسف”، تركية الأصل ولبنانية النشأة والمولد، ومؤسسة مجلة “روز اليوسف” ومجلة “صباح الخير”, كان والده محمد عبد القدوس ممثلاً ومؤلفًا, نشأ في بيئتين متعارضتين، فبيئة جده محافظة وبيئة والدته أكثر تحررًا، فهي سيدة متحررة لها صالونها الأدبي الذي تعقد فيه ندواتٍ حواريةٍ ثقافية وسياسية، يتواجد فيها كبار الشعراء والأدباء والسياسيين ورجال الفن, أثر ذلك على طبيعة كتاباته, لذا قدم عددًا كبيرًا من الأعمال الأدبية، كالقصص والروايات والمسرحيات, وعمل صحفيًا ورئيسًا لتحرير مجلة روز اليوسف، وحصد عدة جوائز خلال مسيرته المهنية, وتوفي في الحادي عشر من يناير عام 1990م، عن عمر يناهز 71 سنة من العطاء الأدبي.

شاهد أيضاً

رحلة الأوبرا العالمية إلى عُمان في معرض “فكتوريا وألبرت: 400 عام من الإثراء الأوبرالي”

عدد المشاهدات = 694— مسقط – آماد تقام اليوم الخميس 17 يناير 2019م أول فعالية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: