الرئيسية / متابعات وتقارير / د.عايدة عبدالغني: أحدث التقنيات للعرض المتحفي في دار الكتب المصرية

د.عايدة عبدالغني: أحدث التقنيات للعرض المتحفي في دار الكتب المصرية

= 1363

تقرير – د. نسرين مصطفى

تستعد دار الكتب المصرية في حي “باب الخلق” بالقاهرة، لإفتتاحها برعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، بعد أن أستمرت تحت الترميم منذ عام 2014 بعد تعرضها لحادث إرهابى أدى إلى حدوث تلفيات تطلبت ترميم المبنى والذي كان يحوى عدد من المخطوطات التي تاثرت، والتي تم إعادة ترميمها، بالإضافة إلى تضرر الاثاث والأجهزة والأسقف بقاعات الإطلاع الإلكتروني، والإطلاع المفتوح والميكروفيلم.

وفي تصريحات لمجلة “آماد” الثقافية، قالت د. عايدة عبدالغني المشرف العام على دار الكتب والوثائق القومية بباب الخلق، اننا في قمة السعادة للإعلان عن الموعد التقريبى لافتتاح دار الكتب بباب الخلق، والذى من المتوقع ان يتم فى بدايات فبراير القادم، وتكلفت عملية الترميم 33 مليون جنية كمنحة مقدمة من الشيخ محمد بن سلطان القاسمي حاكم الشارقة.

وأضافت أن البانوراما المتحفية تبرز قيمة دار الكتب، مشيرة إلى أن الاستحداثات الجديدة في العرض المتحفي ستكون إضافة كبيرة للدار، ومن أهم المقتنيات في العرض المتحفي هي “قانون الطب” لابن سيناء وكتاب “الأغاني” للأصفهاني و”البردة” في مدح الرسول عليه الصلاة و السلام، إلى جانب عدد من المصاحف المملوكية ومخطوطات نادرة، وتضم المعروضات ما يقرب من 63 مخطوطة و16 مصحف و6 برديات و كرة فلكية وكرة أرضية، كما أنه تم تقليل المعروضات لكى نعطى مساحة أكبر للزائر انه يقرأ ويستمتع.

وركز العرض الجديد للمتحف علي الكيف وليس الكم لإلقاء الضوء على أهمية المخطوطات التي يضمها الدار، ولاعطاء الفرصة للزائرين للتمتع بمقتنيات الدار، بالإضافة إلى تحويل العرض المتحفي إلى النظام الرقمى حتى يستطيع الزائر التعرف على مقتنيات المتحف من خلال شاشات عرض حديثة تظهر له أدق التفاصيل، بالإضافة إلى أن هناك خط سير انسيابى للزائرين يبدأ من الدور الثالث، واهم مثال على ذلك طريقة عرض العملات والتاتش اسكرين والسرى دى لمشاهدة الكرة الأرضية وهى تقنية حديثة للعرض والقدرة على قراءة المنمنمات والنقوش داخل المخطوطات والمصاحف وهو أمر نفخر به.

وأضافت أن عملية الترميم تمت بالتعاون مع جمعية المكنز الإسلامي التي زودت الدار بأحدث التقنيات في العرض المتحفي، وكذلك مع وزارة الآثار التي قامت بترميم الواجهة المجاورة لمتحف الفن الإسلامي الذي تضرر أيضا من الحادث الإرهابي.

وأكدت “د. عايدة” انه تم بالفعل طباعة دليل العرض المتحفى، مؤكدة أنه سيتم فتح باب الدار للجمهور يومياَ بعد الإفتتاح الرسمي، على ان يتم فتح باب الزيارة للطلاب بالمدارس والجامعات للتعرف على تراثهم، ليروا سيناريو العرض الحديث.

ومن جهه أخرى، فان الخدمة المقدمة للباحثين والأنشطة في دار الكتب بباب الخلق لم تتوقف طوال فترة الترميم، بل أنه تم تزويد القاعات بأحدث الأجهزة لتحسين الخدمة المقدمة للباحثين والدارسين، وجدير بالذكر ان الشيخ القاسمي يعد داعما للثقافة العربية والمصرية حيث قام بتمويل مبنى دار الكتب والوثائق بالفسطاط.

وتعد دار الكتب والوثائق القومية أول مكتبة وطنية على مستوى العالم العربي بأجمعه وبدأت عام ١٨٧٠ بمبادرة من علي باشا مبارك ناظر ديواني المعارف والأشغال العمومية آنذاك، لجمع كل ثمين من الكتب وبعد ذلك أصدر الخديوي إسماعيل مرسوما بإنشاء دار الكتب المصرية التي كانت تعرف باسم “الكتب خانة الخديوية” إلى أن وضع الخديوي عباس حلمي الثاني حجر الأساس لمبنى باب الخلق عام ١٨٩٩، وفي عام ٢٠٠٠ بدأت أعمال ترميم المبني التاريخي بباب الخلق حتى أعيد افتتاحه في ٢٠٠٧ ، والذي ضم العرض المتحفي الذي قدم كنوز دار الكتب والوثائق القومية من عملات ووثائق وبرديات.

ومن جهة أخرى، تم الإعلان مؤخرا عن إستردار مخطوطة قنصوة الغوري، والذى كان معروضا للبيع في صالة المزاد سوتبى بلندن، وهو ثانى مخطوط يتم استردادة وإعادتة إلى دار الكتب والوثائق القومية برئاسة د. هشام عزمى رئيس مجلس ادارة دار الكتب والوثائق القومية.

شاهد أيضاً

في رواية “المارينايو” ..ياسر نبيل يقلب في صفحات التاريخ

عدد المشاهدات = 338— كتبت: علياء الطوخي صدرت حديثا عن دار بيت الياسمين للنشر الطبعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: