الرئيسية / فنون / اختتام عدة حلقات حول الأساليب الفنية التشكيلية بمرسم الشباب

اختتام عدة حلقات حول الأساليب الفنية التشكيلية بمرسم الشباب

= 19541

مسقط – آماد

نظم مرسم الشباب بمسقط التابع لوزارة التراث والثقافة خلال شهر أبريل عدة حلقات فنية تشكيلية تنوعت من حيث النظري والعملي، ومن ضمن هذه الحلقات حلقة في التقنيات والأساليب الفنية التشكيلية التي تم تمديدها نزولا عند رغبة المشاركين، وحاضر فيها خالد محمد أخصائي فنون تشكيلية. وسعى المرسم من خلال هذه الحلقة إلى تثقيف وتعويد الفنانين على حرية التعبير في العمل الفني باستخدام خامات بسيطة مهملة مثل الكرتون والأوراق القديمة لتكون وسيطاً يرسم عليه أفكاره الفنية فيحول الأشياء المهملة إلى قيمة فنية جميلة وإلى تطويع الخامة لإبداعه الفني.

وقد انقسمت آلية العمل في هذه الحلقة إلى عدة مراحل فنية، ففي المرحلة الأولى سعى المحاضر في أسلوبه إلى تنفيذ عمل اسكتشات للوحة الأولى وهي رسم إنسان بطريقة رسم موديل مباشر على ورق جرائد لتنفيذها بعد ذلك على كرتون، ومن ثم عمل اسكتشات للوحة ثانية على الكرتون بالألوان الزيتية والأكريلك بالأسلوب الكلاسيكي بدرجات اللون البني. وأخيراً تنفيذ عمل فني حر برسم موديل إنسان على كرتون بأساليب ومدارس فنية متنوعة. وتكتسب هذه الحلقة أهمية كبيرة من خلال تأسيس مجموعة من الفنانين القادرين على ممارسة هذا المجال.

تخلل الحلقة عرض تجربة للفنان العالمي الإسباني خوان ميرو الذي يعتبر من الفنانين التشكيليين الذين لهم تأثير في وضع أسس للمدرسة التجريدية العفوية التي تعتمد على اللاوعي، حيث تم عرض صور لأعماله الفنية، وتقسيمها إلى ثلاث مراحل فنية، ففي المرحلة الأولى كانت في اسبانيا من عام 1900م وامتدت الى المرحلة الثانية وهي تأثره بصديقة الفنان سلفادور دالي في المدرسة السريالية وتأثره بالفنان بيكاسو في المدرسة التجريدية والتكعيبية والمرحلة الثالثة وضع أسس للفن التجريدي الذي يعتمد علي الشعور الداخلي بلا وعي ليصبح فطري يعتمد على أحلام الطفولة بأشكال متناثرة بتخيلات طيور وفراشات وحيوانات وأشكال هندسية تسبح في فضاء واسع حتى وفاته في عام 1983 عن عمر ناهز التسعين عاما.

شاهد أيضاً

الكاتبة اللبنانية حنان رحيمي: منظومتنا الفكرية العربية تتعرض لأزمة كبيرة تهدد وجودها

عدد المشاهدات = 6125— بيروت – آماد مثلت الكاتبة حنان رحيمي لبنان، في “المؤتمر الدوري …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: