الرئيسية / متابعات وتقارير / “المنصوري” يتقدم المتسابقين في “الشيشي” و “المرر” للفرض في مهرجان “ليوا للرطب”
مسابقة الفرض

“المنصوري” يتقدم المتسابقين في “الشيشي” و “المرر” للفرض في مهرجان “ليوا للرطب”

= 7981

أبوظبي – آماد

توجت اللجنة المنظمة لمهرجان ليوا للرطب 2019 الفائزين في مزاينة الرطب لفئتي الشيشي والفرض، والتي شهدت منافسات قوية ومشاركات كبيرة أسفرت عن قوز المزارع “سعيد سالم جابر سعيد المنصوري” من محضر “كيه” بالمركز الأول في مزاينة رطب الشيشي، فيما حصد المركز الأول في مزاينة رطب الفرض المزارع “محمد سعيد سالم المرر” من محضر “الرملة الوسطى”.

وشهد التتويج الذي أقيم على المسرح الرئيسي للمهرجان، السيد عبيد خلفان المزروعي مدير المهرجان مدير إدارة التخطيط والمشاريع باللجنة، ومبارك علي القصيلي المنصوري مدير المزاينة في المهرجان، وسط حضور كبير من أصحاب المزارع المشاركة والزوار والسياح وعشاق المسابقات التراثية.

مسابقة الشيشي المركز الاول

وكانت مسابقة مزاينة رطب الشيشي قد اسفرت عن فوز سعيد سالم جابر سعيد المنصوري بالمركز الأول، وجاء في المركز الثاني سيف صياح سالم طماش المنصوري، المركز الثالث علي عبيد سعيد الخميري الزعابي، المركز الرابع سعيد حموده خميس العرياني، المركز الخامس مريم مبارك مصباح المرر، المركز السادس خليفه محمد فريح هلال القبيسي، المركز السابع معلا علي مرشد خميس المرر، المركز الثامن ناصر نخيره ناصر الخييلي، المركز التاسع ورثة المرحوم علي مصبح الكندي، المركز العاشر صلهام حرموص سعيد صالح المزروعي.

وذهب المركز الحادي عشر إلى نصيفه سعيد زوجة سيف ثامر خلفان سيف المرر، المركز الثاني عشر عفراء سلطان بتال المرر، المركز الثالث عشر عبيد سعيد نصيب خميس المزروعي، المركز الرابع عشر محمد احمد دمينه المنصوري، المركز الخامس عشر حضرم خميس سعيد المريخي.

فيما أسفرت نتائج مسابقة مزاينة رطب الفرض، عن فوز محمد سعيد سالم المرر بالمركز الأول، وفي المركز الثاني سالم ملهي خلف عيسى المزروعي، المركز الثالث مطر علي مفتاح محمد الشامسي، المركز الرابع عفراء محمد خلفان الهاملي، المركز الخامس علي سعيد حمودة خميس العرياني، المركز السادس قماشة سيف بطي المزروعي، المركز السابع سعيد حموده خميس العرياني، المركز الثامن هادفه عبدالله جديم المزروعي، المركز التاسع مبارك سالم سعيد المنصوري.

أما المركز العاشر فذهب إلى حميد سعيد محمد سلطان العرياني، والمركز الحادي عشر سلطان سعيد محمد سلطان العرياني، المركز الثاني عشر شيخة والعمل بنات المرحوم علي مرشد المرر، المركز الثالث عشر روضه مبارك مسباح المرر، المركز الرابع عشر راشد خميس حموده خميس العرياني، المركز الخامس عشر محمد سعيد محمد العرياني.

“فرقة أبوظبي للفنون الشعبية” تبهج زوار المهرجان بإطلالتها الفلكورية

شهد مهرجان ليوا للرطب تألقاً كبيراً للفنون الشعبية التي يستمتع بها زوار المهرجان بشكل يومي، حيث أطلت فرقة أبوظبي للفنون الشعبية التابعة للجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، بإطلالة متميزة على الثقافة والتراث والتقاليد الإماراتية الأصيلة، وذلك من خلال عرضها باقة متنوعة من فنون فلكلورية وأدائية تقليدية إماراتية في إتقان عال، لترسم في مجملها لوحة فنية عالية تعطي صورة حقيقية وواقعية عن التراث الإماراتي، بما يحمله من كنوز وتراث موسيقي في الموسيقى المحلية.

وتطل الفرقة بشكل يومي بفقراتها الشيقة على الجمهور بإطلالة متميزة، وبأهازيج تسرد روايات وحكايات عن الثقافة والتراث والتقاليد الأصيلة لدولة الإمارات، وتنوعت العروض التي قدمتها فرقة أبوظبي للفنون الشعبية خلال مشاركتها بالمهرجان، حيث حولت أجنحة المهرجان إلى واحة مزهرة بألوان الفنون والتراث الإماراتي، التي نجح أبناء الإمارات في عرضها في كافة المحافل التراثية المحلية، والعديد من المحافل الدولية لنقل هذا الجزء القيم من تراث الدولة.

وعرضت الفرقة بين أروقة المهرجان مجموعة متميزة من الأهازيج والعروض الفنية الشعبية من فن العازي واليولة والتغرودة وغيرها، والتي جاءت لتعزز التقارب والتواصل بين الثقافات والشعوب من خلال الموسيقا والفنون والإبداع، وجاءت العروض لترضي ذائقة الجمهور المتعطش للتعرف إلى تاريخ وتراث وتطور وتقدم الإمارات ومعالم الأصالة وملامح الحضارة والعادات والتقاليد وأنماط الحياة التي يتميز بها شعب الإمارات.

شركة “محمد رسول خوي وأولاده” تقدم جوائز قيمة ضمن فعاليات المسرح الرئيسي

تقدم شركة محمد رسول خوري وأولاده، عدداً من الجوائز القيمة لجمهور مهرجان ليوا للرطب 2019، وذلك من خلال الجوائز اليومية التي يتم منحها لجمهور المسرح الرئيسي في المهرجان، والذي يشهد مسابقات ثقافية وتراثية وفقرات متنوعة تبدأ من الساعة الثامنة مساءً حتى نهاية اليوم.

وتأتي مشاركة شركة محمد رسول خوري وأولاده في المهرجان كجزء من المسؤولية المجتمعية التي توليها الشركة لدعم الفعاليات والمهرجانات التراثية، والمساهمة في المحافظة على الموروث الثقافي لدولة الإمارات العربية المتحدة وصونه ونقله للأجيال المتعاقبة.

” فرقة موسيقى شرطة أبوظبي” تقدم عرضاً استعراضياً لمعزوفات شعبية ووطنية

تشارك فرقة موسيقى شرطة أبوظبي في مهرجان ليوا للرطب، حيث تحرص القيادة العامة للشرطة أبوظبي على المشاركة الفاعلة في المهرجانات العالمية ونقل صورة واقعية عن حضارات الشعوب وثقافاتها.

وقدمت فرقة موسيقى شرطة أبوظبي عرضا استعراضيا للفرقة الموسيقية من معزوفات مطورة من بعض الفنون الشعبية الإماراتية والأغاني الوطنية، حيث يتم عرض لوحات وتشكيلات فنية متنوعة تم اختيارها لتجسد المهارة التي يتمتع بها أفراد الفرقة.

يذكر أن فرقة موسيقى شرطة أبوظبي دأبت على المشاركة في العديد من المهرجانات المحلية والعالمية والتي أكسبتها سمعة متميزة على الصعيدين الإقليمي والعالمي.

الظاهرة الزراعية تستعرض جهودها في زراعة الفاكهة والخضراوات والنخيل

تشارك شركة الظاهرة الزراعية بجناح في مهرجان ليوا للرطب من خلال جناحها المتميز بعرض منتجاتها المختلفة، والتي تضم مزارع إنتاج الفاكهة والخضراوات والنخيل، إلى جانب قسم تصنيع التمور والألبان والسماد الطبيعي والأعلاف وغيرها.

وتأتي مشاركة الظاهرة في مهرجان ليوا للرطب في كل عام، في إطار حرص الشركة على استمرار رعايتها للمهرجان، وتوطيداً لعلاقتها بالمنطقة الغربية لأهميتها الزراعية، حيث تعمل على توفير جميع أنواع الأعلاف للمزارعين.

وتقدم شركة الظاهرة ضمن جناحها معلومات مهمة تختص بالتعريف بصناعات وزراعة التمور، وذلك سعياً منها إلى جعل ثقافة الزراعة والتمور والرطب جزءاً من الحياة اليومية المحلية، وتسعى إلى إنشاء علامة تجارية عالمية للتمور العربية إبرازاً لمكانة دولة الإمارات كمركز للابتكار والريادة للنهضة العربية في مختلف المجالات.

ضمن مشاركته في مهرجان ليوا للرطب

مركز أبو ظبي لإدارة لنفايات “تدوير” يكرم الفائزين بمسابقة “أنظف مزرعة”

كرم مركز أبو ظبي لإدارة لنفايات “تدوير” الفائزين بمسابقة “مزرعتي نظيفة”، والتي أطلقها المركز ضمن مشاركته في مهرجان ليوا للرطب 2019، وذلك بهدف دعم المزارعين وتشجيعهم على الاهتمام بمزارعهم.

وشهد حفل التكريم الذي أقامه المركز بجناحه في قلب المهرجان، سعادة مبارك عبيد الظاهري وكيل دائرة التخطيط العمراني والبلديات بأبوظبي، وسعادة الدكتور سالم خلفان الكعبي مدير عام مركز أبوظبي لإدارة النفايات “تدوير”.

وخصصت تدوير أربعة جوائز ضمن مسابقة “مزرعتي نظيفة”، والتي قدمت لأفضل المزارع التي تقوم بعناية مزارعها، والتي تم تقييمها سابقاً من خلال جولات ميدانية نفها فريق المركز، حيث تم اختيار 14 مزرعة ليتم إجراء القرعة العلنية بينهم قبل توزيع الجوائز مباشرة.

وكان مركز أبو ظبي لإدارة النفايات “تدوير” قد أطلق مسابقة مزرعتي نظيفة وفق آليات وشروط أربعة وهي مراعاة النظافة العامة في المزرعة، والالتزام بالتخلص السليم من النفايات الزراعية، والتقيد بنقل النفايات الزراعية والحيوانات النافقة، والمخلفات الأخرى إلى نقاط التجميع وأن تكون المزرعة خالية ،من مسببات آفات الصحة العامة مثل الحشرات والقوارض .

من جانبه عبر سعادة الدكتور سالم خلفان الكعبي، المدير العام لمركز أبو ظبي لإدارة النفايات، عن سعادته بمشاهد الوعي لدى المزارعين المشاركين بالمسابقة، ورغبتهم في الوصول إلى أعلى درجات النظافة والجودة والسلامة في مزارعهم.

وأكد الكعبي أن أي تقدم ونجاح في هذه الأرض الطيبة، يأتي من توجيه ودعم وتشجيع قيادتنا الرشيدة على التميز الدائم والتطور المستمر في جميع المجالات، ومن بينها خلق بيئة نظيفة وصحية، تسير جنبا إلى جنب في الركب العالمي، ولا تتخلف عنه بل تسعى لأن تكون الأولى في كل شيء .

وأشار إلى أن مركز ابوظبي لإدارة النفايات، يحرص على تنفيذ آليات العمل الحالية وفق ضوابط محكمة وخطط مركزة، كما أنه يسعى دائما إلى ابتكار آليات جديدة ومتطورة لتقديم خدمة أفضل للمجتمع الإماراتي مواطنين ومقيمين، الامر الذي يساعدهم على العمل والإنجاز في جو صحي، يشجعهم على الإبداع والابتكار.

وفي ذات الإطار، أفاد “خليفة محمد فريح القبيسي”، صاحب “المزرعة الخلابة” في محضر سيح الخير والفائزة بالمركز الأول، أن مزرعته سبق وأن حصلت على جائزة المزرعة النموذجية ضمن مهرجان ليوا للرطب، كم حصل (رطب الشيشي) من نخيل مزرعته على المركز السادس هذا الموسم.

وعن سر تميز مزرعته، قال: “لدينا نظام يومي للنظافة الشاملة والتامة، كما أن النخل في المزرعة مرتب ومنظم ومرقم ومكتوب على كل نخلة اسمها ، و أضاف أننا نتعامل مع النخلة كما علمنا أجدادنا بأنها كائن حي ، يجب صونه ومراعاة متطلباته والاعتناء به، وعلاقتنا به متبادلة نعطيه الرعاية ويعطينا الرطب المميزة”.

أما صاحبة المركز الثاني “سلوى خلفان المنصوري”، مزرعة الصحراء في محضر سيح الخير، فقد أعربت عن سعادتها بحصول مزرعتها على هذا المركز، موجهة الشكر لسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة على دعمه اللامحدود للمرأة المنتجة وتشجيعه الدائم لها، كما قدمت الشكر لـ “تدوير” على إطلاق هذه المسابقة المشجعة التي تدفع المزارع إلى بذل الجهد الأكبر للمحافظة على نظافة مزرعته، من اجل أن يكون المنتج الذي تنتجه المزارع صحياً وخالياً من الأمراض التي تأتي من عدم العناية والنظافة.

وحصلت مزرعة محمد مطر خميس المزروعي الواقعة في محضر القريب على المركز الثالث ، وأكد المزروعي أن الجهد كالنخلة، له ثمرة وثمرته هي التوفيق لأن الله لا يضيع اجر من احسن عملاً، ووعد المزروعي بدوام المحافظة على النظافة بشكل يومي ومستمر، ليس فقط من أجل الفوز بالجوائز، ولكن من أجل الأمانة والمشاركة في صنع بيئة نظيفة وصحية ،تعود بالخير على سكان الوطن ، وكل من يحب ثمار النخيل الإماراتي في العالم أجمع.

أما المركز الرابع فكان من نصيب سهيل صياح محمد عبيد المزروعي، ومزرعته الواقعة في محضر القريب، حيث أكد أن النخلة عشق تتوارثه الأجيال، وأن اهتمامه بالنخلة يدفعه دائماً إلى غرس هذا الاهتمام في نفوس الابناء وتعليمهم وتدريبهم كل ما يخص النخلة والتراث الإماراتي.

وحول آلية التقييم، قالت فاطمة الهرمودي، ضابط اول توعية عامة بالمركز، إن المركز قام بعمل دراسة للتقارير السابقة للمزارع، ثم قام المركز بتشكيل لجنة متخصصة، قامت فيما بجولة ميدانية على المزارع المشاركة، واختارت أربعة عشر مزرعة، وثم قام المركز بحضور المهندسين والمختصين بتصفية واختيار الفائزين، حيث تم خلالها اختيار المزارع الأربعة الفائزة.

واكدت الهرمودي أن المركز خصص جوائز نقدية قيمة للفائزين مع درع وشهادة شكر، وذلك تشجيعاً من المركز على استمرار أصحاب هذه المزارع في الحفاظ على مكتسبات مزارعهم، وخلق بيئة نظيفة وصحية وآمنة.

جناح خاص لـ “مهرجان ليوا عجمان للرطب والعسل”

حرصت دائرة التنمية السياحية بعجمان على المشاركة في مهرجان ليوا للرطب، وذلك من خلال جناح خاص لـ “مهرجان ليوا عجمان للرطب والعسل”، والذي سيقام في مركز الإمارات للضيافة على مدار أربعة أيام، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، وذلك خلال الفترة من 31 يوليو الجاري ولغاية الثالث من أغسطس القادم.

ويروج الجناح لفعاليات مهرجان ليوا عجمان للرطب والتمور، والذي يضم نحو 40 جناحاً لمختلف أصناف الرطب، بالإضافة إلى أنواع كثيرة من الحمضيات والفواكه من الإنتاج المحلي لدولة الإمارات، وتشهد النسخة الجديدة من المهرجان باقة من الفعاليات والأنشطة الاقتصادية والتجارية والثقافية والتراثية ومسابقات متنوعة تستهدف تسليط الضوء على جهود المزارعين ودعم منتجاتهم.

وعلى ذات الصعيد، تفخر لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي بالشراكة المثمرة مع دائرة التنمية السياحية بعجمان والرامية إلى الحفاظ على الموروث الثقافي لدولة الإمارات العربية والاحتفاء بشجرة النخيل ومنتجاتها، وخصوصاً الرطب، والتي تتوج من خلال الشراكة والدعم المشترك في مهرجان ليوا عجمان للرطب والعسل.

شاهد أيضاً

الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب ينعي أمينه العام الشاعر حبيب الصايغ

عدد المشاهدات = 2838— مسقط –  آماد بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، وببالغ الأسى والحزن، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: