الرئيسية / الثقافة والفنون / ثقافة وأدب / «شاعر المليون» ينطلق من أبو ظبي بمشاركة 48 شاعرا عربيا

«شاعر المليون» ينطلق من أبو ظبي بمشاركة 48 شاعرا عربيا

= 303

كتب – مجدي الشاذلي

تنطلق من مسرح «شاطئ الراحة» بأبوظبي، مساء غد الثلاثاء، أولى حلقات البث المباشر من برنامج «شاعر المليون» في موسمه الثامن، والذي تنتجه لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي. وتستمر التصفيات على مدى 15 أسبوعاً.

وقال فارس خلف المزروعي، في مؤتمر صحفي، أنّ هذا العام “عام زايد” يُشكّل مناسبة هامة لاستذكار إحدى أهم الشخصيات التي ساهمت في بناء المنطقة والعالم، وفرصة لإبراز مُنجزاتها وعطاءاتها اللامحدودة حيث كان الشيخ زايد- رحمه الله- من أبرز مُحبّي وناظمي الشعر النبطي، باعتباره يُمثل وجدان الوطن، ويُعبّر عن هويتنا الوطنية وذاتنا الإنسانية.

ونوّه «المزروعي» إلى أنّ رؤية واستراتيجية لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، تتمثل في تعزيز قيم الولاء والانتماء، ومشاعر الفخر والاعتزاز، عبر ممارسة التراث الإماراتي الأصيل وضمان استدامته، والعمل على ترسيخ قيم الموروث لدى الأجيال الجديدة.

وأضاف أنه على مدى السنوات الماضية، ومنذ عام 2006 تحديداً، فقد تألق برنامجا شاعر المليون وأمير الشعراء في سماء الثقافة والإعلام، انطلاقاً من أبوظبي صوب الملايين من عُشّاق الشعر النبطي والشعر الفصيح، ونجح البرنامجان في تقديم 569 شاعراً مُبدعاً للجمهور العربي في كل مكان.

وتابع حديثه قائلاً أن برنامج «شاعر المليون» نجح على مدى 8 مواسم ثقافية، في أن يُعيد الاعتبار إلى الشعر وفنون إلقائه باعتباره أحد أهم ركائز تراثنا الأصيل، يُساعده في ذلك ارتكازُه على قاعدة شعبية واسعة من حب الناس له في الجزيرة العربية على وجه الخصوص. وهو مشروع ريادي، نجح في إبراز 384 موهبة شعرية حقيقية في نظم وإلقاء الشعر النبطي، مؤكداً في ذات الوقت على هوية مدينة أبوظبي كملتقى إقليمي وعالمي للأصالة والمُعاصرة.

ومن جانبة قال عيسى سيف المزروعي نائب رئيس لجنة إدارة المهرجانات إننا: «نحرص في لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، على تحقيق المزيد من التميّز والإبداع للبرنامج، من خلال تطوير تقنيات الإخراج والمسرح والتصويت، وتقديم الفقرات التراثية والثقافية المُصاحبة للبرنامج، وتتزامن انطلاقة البرنامج مع احتفاء دولتنا بعام زايد، وهي مناسبة هامة للتأكيد على الدور الذي لعبه المغفور له بإذن الله الشيخ زايد في الحفاظ على الشعر النبطي».

و قال سلطان العميمي مدير أكاديمية الشعر وعضو لجنة التحكيم في البرنامج إنّ «برنامج شاعر المليون أصبح منصّة جاذبة للشعراء المبدعين في مجال الشعر النبطي، وكما قلنا فقد كانت مشاركات هذا العام مميزة جداً، وكالعادة فقد نظمنا اختبارات لمرحلة المائة والخمسين شاعراً للمساعدة في الكشف عن مزيد من المهارات الشعرية لدى الشعراء، وبالتالي اختيار قائمة الـ 48 شاعراً الذين تمكنوا من الوصول بجدارة لهذه المرحلة الأهم في ظل منافسة شديدة، مما يُبشّر بموسم شعري ثامن غني بالإبداع.

شاهد أيضاً

“آماد” تنشر نص “النَّسْلُ المطرود”..للشاعر حسن المطروشي الفائز بجائزة “توليولا الإيطالية” للشعر العالمي

عدد المشاهدات = 7331— ما ثمَّةَ مِنْ أَحَدٍ، ما مِنْ أحدٍ في هذا القَفْرِ سوى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: