الرئيسية / فنون / أفلام عربية تحيي “ذكرى النكبة” على منصة مهرجان برلين

أفلام عربية تحيي “ذكرى النكبة” على منصة مهرجان برلين

= 212

كتبت – شاهيناز جمال

بالتزامن مع الذكرى السبعين لنكبة فلسطين 1948..ينظم القائمون على مهرجان برلين في دورته التاسعة والتي تعقد حاليا وحتى الثامن عشر من الشهر الجاري، منصة لعرض أفلام من المنطقة العربية، وذلك من منظور “الداخل العربي” بتقديم الثقافة العربية من خلال السينما، وتسليط الضوء على أعمال سينمائية جديدة لمخرجين وصناع أفلام من العالم العربي..

ويعرض البرنامج الخاص ثلاثة أفلام هي: “المنام” للمخرج محمد ملص، و”السطح” للمخرج كمال الجعفري، و”فلسطين في العين” للمخرج مصطفى أبو علي..كما يضم البرنامج أفلاما تعرض لأول مرة تناقش مستجدات مجتمعية مثيرة في العالم..

ويقدم موضوع البرنامج الفرعي للمهرجان “بقعة ضوء” هذا العام رؤى حول الذكورة العربية عن طريق مناقشة قضايا ومفاهيم مرتبطة بفكرة الرجولة في الفيلم العربي منذ السبعينيات وحتى الآن..

تشير المخرجة اللبنانية فيروز سرحال والتي تشارك بفيلمها الروائي الأول “تشويش” أنها سعيدة لكونها جزء من برنامج المهرجان هذا العام..

وقالت “سرحال” أن الفيلم استوحت فكرته من مدينة بيروت،، وأضافت اننا نعيش تجارب تؤثر علينا بشكل عميق وعادة صناع الأفلام يترجمون القضايا التي يعيشونها إلي أعمال،، ونحن لدينا قصص عديدة لنرويها للعالم..

حصل هذا الفيلم على جائزة “روبرت بوش عام 2016 وهو نتاج تعاون الماني عربي ..وهي فخورة بعرض الفيلم في مهرجان كبير مثل مهرجان برلين..

أما المخرجة اللبنانية إنجي عبيد فسوف تشارك بفيلمها الوثائقي “كنت نام ع السطح” والذي شارك في العديد من المهرجانات الأوربية بعد عرضه الأول في فرنسا..ويدور حول أشخاص كثيرون يعيشون في الظل وهي تعبير عن حالة الأنتظار لغد أفضل..

وأوضحت “عبيد” أن عرضه في مهرجان برلين هو فرصة للأوربيين لفهم ما عاشه الكثيرون من ضغط نفسي وصراعات جراء حروب ومازالت مستمرة..

ويشارك المخرج ركان مياسي الفلسطيني الجنسية والالماني المولد بفيلمه الثالث “بونبونة” ، وهذه هي المرة الثانية التي تعرض فيها أفلامه في برلين..

وقال “مياسي” عن هذه التجربة ” هذا شئ مهم بالنسبة لنا كعرب أن تعرض الأفلام بمنظور عربي للجماهير المختلفة في ثقافتها ولغتها وليس من منظور استشراقي” وأن أفلامه تكمن في الهوية وهي جزء لا يتجزأ من شخصيته..

والفيلم الأخير هو فيلم “17” للمخرجة الأردنية وداد شفاقوج وتوضح أنها تتناول المواضيع الحساسة الخاصة بالمجتمع الأردني كجرائم الشرف والأيتام واللاجئين وكذلك ما يخص حقوق الإنسان والمرأة..

وهي سعيدة بالمشاركة لأن برلين مدينة عظيمة مليئة بالفن،،ولأن التجربة تعد محطة جميلة لها ولعضوات فريق الأردن لكرة القدم وهن بطلات الفيلم.

شاهد أيضاً

“العبقرية والإبداع والقيادة”..إصدار جديد لوزير ثقافة سابق

عدد المشاهدات = 396— القاهرة – آماد عن المكتب المصري للمطبوعات للنشر والتوزيع بالقاهرة صدر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: