الرئيسية / الثقافة والفنون / ثقافة وأدب / كن عميلاً سرياً لكوكب الأرض!

كن عميلاً سرياً لكوكب الأرض!

= 495

القاهرة – آماد

صدر حديثا عن المكتب المصري للمطبوعات بالقاهرة كتاب “كن عميلا سريا لكوكب الأرض” من سلسلة ” سِلْسِلَةُ عُمَلَاءِ كَوْكَبِ الْأَرْضِ”.

كَوْكَبُ الْأَرْضِ هُو بَيْتُنَا الْكَبِيرُالَّذِي نَعِيشُ فِيهِ،وَقَدْ عَانَى كَوْكَبُنَا الْكَثِيرَ بِسَبَبِ سُوءِاسْتِخْدَامِنَا لِمَوَارِدِهِ وَاسْتِهْلَاكِنَا لِطَاقَتِهِ بِشَكْل ٍمُبَالَغٍ فِيهِ، وَإِذَا اسْتَمَرَّتِ الْحَالُ كَمَا ه يَ فَإِنَّ الْعَوَاقِبَ سَتَكُونُ وَخِيمَةً؛حَيْثُ سَنَدْفَعُ ثَمَنًا بَاهِظًا جَرَّاءَعَدَمِ احْتِرَامِنَا لِلْأَرْضِ وَلِلطَّبِيعَةِ.

لَقَدْ أَصْبَحَ الطَّقْسُ مَجْنُونًا. لِآلَافِ السِّنِينَ،كَانَ كُلُّ شَيْءٍ بِخَيْرٍ. فأَضَاءَ أَسْلَافُنَا النَّارَلِطَبْخِ الطَّعَامِ فِي الْكُهُوفِ،وَلَكِنَّ الْبَشَرَالْآنَ بَالَغُوا فِي اسْتِعْمَالِهَا. وقَدِاكْتَشَفْنَا النِّفْطَ وَالْغَازَالطَّبِيعِيَّ وَأَنْوَاعَ الْوَقُودِالْأُخْرَى،وَلَمْ نَعُدْ نَسْتَطِيعُ التَّوَقُّفَ عَنْ حَرْقِهَا مِثْلَ الْمَجَانِينِ. كُلُّ هَذِهِ الْأَنْوَاعِ مِنَ الْوَقُود ِتُنْتِجُ الْغَازَاتِ الْمُسَبِّبَة َلِلِاحْتِبَاسِ الْحَرَارِيِّ الَّتِي تُسَخِّنُ كَوْكَبَنَا وَتُغَيِّرُمُنَاخَنَا. وَلَكِنْ لَاأَحَدَ يَفْعَل ُالْكَثِيرَلِحَلِّ هَذِهِ الْمُشْكِلَةِ.

وَحَتَّى نَتَجَنَّبَ حُدُوثَ ذَلِكَ،عَلَيْنَا جَمِيعًا أَنْ نَتَحَمَّل َالْمَسْئُولِيَّة َوَأَنْنَتَصَرّ َفَبِشَكْلٍ إِيجَابِيٍّ لِلْمُحَافَظَةِ عَلَى كَوْكَبِنَا وَإِنْقَاذِهِ مِنَ التَّلَوُّثِ الَّذِي أَصْبَحَ يُحِيطُ بِهِ مِنْ كُلِّ جَانِبٍ!

سِلْسِلَةُ عُمَلَاءِ كَوْكَبِ الْأَرْضِ هِيَ سِلْسِلَةُ كُتُبٍ تَرْفِيهِيَّةٍ وَتَعْلِيمِيَّةٍ فِي الْوَقْتِ نَفْسِهِ. فَهِيَ تُعَلِّمُ أَبْنَاءَنَا كَيْفِيَّةَ الْحِفَاظ ِعَلَى كَوْكَبِ الْأَرْضِ مِنْ خِلَالِ سِلْسِلَةٍ مِنَ الْقِصَصِ الشَّيِّقَةِ الَّتِي تَضُمُّ مَجْمُوعَةً قَيِّمَةًمِنَ الدُّرُوسِ الْمُسْتَفَادَةِ. وَعَلَى الرَّغْم ِمِنْ أَنَّهَا مُوَجَّهَة ٌلِلنَّاشِئَةِ فِي الْمَقَامِ الْأَوَّلِ،فَإِنَّهَا سَتَجْذِبُ الْكِبَارَوَالْبَالِغِينَ.

 

حمل تطبيق آماد المجاني الآن 

شاهد أيضاً

الأسطورة الحيّة “تشك كوريا” في دار الأوبرا السلطانيّة

عدد المشاهدات = 250— مسقط – آماد تستضيف دار الأوبرا السلطانية مسقط واحدا من أكبر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: