الرئيسية / الثقافة والفنون / ثقافة وأدب / منافسة ثلاثية بين العامري والعويسي والمهري للفوز بلقب “راعي الشلات”

منافسة ثلاثية بين العامري والعويسي والمهري للفوز بلقب “راعي الشلات”

= 641

دبي – آماد

غادر المشترك محمد عبيد الكعبي من إمارة عجمان، والمشترك علي الهاشمي من إمارة أبو ظبي، برنامج “راعي الشلات” على قناة سما دبي، بعد منافسات الحلقة الثامنة من برنامج التراث الأول في أداء الشلات واكتشاف المواهب الفنية في فنون الونة والتغرودة والردحة والطارق والعازي.

وبمشاركة أعضاء لجنة التحكيم الشاعر راعي الشلات الإماراتي محمد بن حامد المنهالي، والشاعر والملحن مبارك بالعود العامري، والشاعر هادف الدرعي، إلى جانب المذيعة ليلى المقبالي، وضيف الحلقة الشاعر الإماراتي سيف السعدي، والفنان الإماراتي محمد الماسي.

تميزت الحلقة الثامنة بتقديم المشتركين الخمسة للوحة غنائية حماسية بعنوان “القرم الفلاحي” من كلمات عبد الله بن خير الظاهري وألحان سفير الألحان فايز السعيد، قبل أن تعلن المذيعة ليلى المقبالي، إهداء الحلقة نصف النهائية للراحل الكبير الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيّب الله ثراه، حيث تعتبر أشعاره التي قدمها المشتركون ركناً أساسياً من نجاح البرنامج التراثي الجديد.

ومع إعلان المذيعة عن توقف تصويت الجمهور، تم عرض تقرير خاص عن مشاركة المشتركين الخمسة في دائرة الخطر، حيث تم الإعلان أولاً عن تأهل المشترك سهيل صالح العامري من مدينة العين، بعد حصوله على نسبة 24% من تصويت الجمهور وعلامات أعضاء لجنة التحكيم، كما تأهل المشترك حمدان فليح العويسي بعد حصوله على نسبة 22% من التصويت والعلامات.

وأعلنت ليلى المقبالي أخيراً عن تأهل المشترك بخيت محمد المهري إلى الحلقة النهائية بعد حصوله على نسبة 20% من التصويت وعلامات لجنة التحكيم، فيما تم الإعلان عن مغادرة كل من المشترك محمد عبيد الكعبي لنيله نسبة 18%، والمشترك علي الهاشمي لنيله نسبة 16 % من التصويت والعلامات.

 

حمل تطبيق آماد المجاني الآن 

شاهد أيضاً

كتاب جديد يكشف أسباب “انهيار الحضارة الإسلامية وإعادة بنائها”

عدد المشاهدات = 109— كتبت: علياء الطوخي يحاول كتاب “انهيار الحضارة الإسلامية وإعادة بنائها”، للدكتور …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: