الرئيسية / الثقافة والفنون / ثقافة وأدب / صدور الطبعة الثانية من مجموعة “وحيدا .. كقبر أبي” للشاعر حسن المطروشي
الشاعر حسن المطروشي

صدور الطبعة الثانية من مجموعة “وحيدا .. كقبر أبي” للشاعر حسن المطروشي

= 350

مسقط – آماد

صدر عن مؤسسة بيت الغشام للصحافة والنشر والإعلان الطبعة الثانية من مجموعة “وحيدا .. كقبر أبي” للشاعر العماني حسن المطروشي، التي صدرت طبعتها الأولى عام 2003م، وتضم بين دفيتها ثلاثة وعشرين نصًا شعريًا توزعت بين التفعيلة والمقفى.

وقد حظيت المجموعة باهتمام الباحثين والنقاد داخل السلطنة وخارجها، ودخلت في العديد من الدراسات والأطروحات العلمية لنيل الماجيستير والدكتوراه، وقد نالت الباحثة فتحية السيابية درجة الماجيستير من جامعة السلطان قابوس عن دراسة التناص في هذه المجموعة.

وتقول الناقدة العراقية الدكتورة وجدان الصايغ: “إن قصائد مجموعة “وحيدا كقبرا أبي” أضاءت ثقافة المنفى وفقا لهندسة دلالية متقنة نهلت من الذاكرة الشعرية فاستجلبت وجوها عذبتها ثقافة النفي مثل امرؤ القيس والنابغة الذبياني وابن زريق البغدادي و… وسعت إلى استدراج أفق التلقي إلى محرق الرؤيا حين تتقشر هذه الثقافة عن موت وفجيعة.

وقال الشاعر عبدالرزاق الربيعي عن المجموعة قائلا: “لقد أكد المطروشي عبر هذه المجموعة أن التراث بحر زاخر وغني بعطاءاته التي من شأنها أن ترفد القصيدة الحديثة بمدد لا ينضب فيما لو أحسن التعامل مع المنجز التراثي فأمسك في مجموعته “وحيدا كقبر أبي” بصوته الشعري بعد بحث طويل في دروب القصيدة، فتفرد في المشهد العماني بهذا النفس الشعري بمرتكزاته اللغوية النابعة من معين التراث”.

تقع المجموعة في ثمانين صفحة من القطع الصغير وتشتمل على ثلاثة وعشرين نصا شعريا تراوحت بين التفعيلة والمقفى، أبرزها قصيدة /من مذكرات الملك حسان بن تبع/ التي فازت بالمركز الأول في مهرجان الشعر العماني الثاني بصحار عام 2000م، وحظيت حينها باهتمام كبير من قبل الشعراء والمتابعين للشأن الشعري في عمان، حيث قدم فيها المطروشي لونا شعريا جديدا، تمثل في طرحه للقصيدة الخليلية المقفاة في قالب جديد يوظف فيه تقينات القصيدة الحديثة واشتغالاتها الفنية، في حين حافظت على شكل القصيدة العربية الموزونة.

 

حمل تطبيق آماد المجاني الآن

شاهد أيضاً

سلسلة “حكايات مرحة وتأملات” تصل “كوريا واليابان”!

عدد المشاهدات = 120— كتبت: علياء الطوخي صدر حديثًا كتاب “كوريا واليابان”، وهو الكتاب الخامس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: