الرئيسية / فنون / تونس: إنشاء أكاديميّة للفنون تّشجيعا للإبداع الأدبي والفني
أثناء تبادل وثائق الاتفاق

تونس: إنشاء أكاديميّة للفنون تّشجيعا للإبداع الأدبي والفني

= 276

تونس – آماد

وقّع وزير التّعليم العالي والبحث العلمي التونسي سليم خلبوس ووزير الشّؤون الثّقافيّة محمد زين العابدين، أمس الخميس بمقر وزارة التّعليم العالي، على اتفاقيتي شراكة تنصّان بالخصوص على بعث مشروع « أكاديمية الفنون » على مساحة تقدر بـ 4655 مترا مربعا بمنطقة البحيرة بالضاحية الشّمالية للعاصمة، وتتكوّن من المعهد العالي للموسيقى بتونس ومكتبة معلوماتيّة متخصّصة في الفنون والثّقافة والتراث وكذلك قاعة للعروض الفنيّة.

واتّفقت الوزارتان على اعتبار المراكز الثّقافيّة الجامعيّة والفضاءات الثقافية بالمؤسّسات الجامعية الدّاخلية ضمن مسالك التّوزيع للإنتاجات الفنية وترويجها على غرار المؤسسات الثّقافية، ووضع خطة عمل مشتركة بين المؤسّسة الثّقافيّة والفضاء الجامعي في إعداد وتنظيم المهرجانات الثّقافيّة، وكذلك التّعريف بآلية الدّعم ضمن صندوق التّشجيع على الإبداع الأدبي والفني لدى الشباب الطلابي.

تضمّن الاتّفاق تشريك الأعمال الثّقافيّة الطالبيّة في المهرجانات والتّظاهرات الوطنية التي تشرف عليها وزارة الشؤون الثقافية، وتنظيم معارض فنية بالمؤسسات الجامعية وفق رزنامة تحدد للغرض، واعتماد الاستغلال غير التّجاري للأفلام التّونسية لفائدة المؤسسات الجامعية، بالإضافة إلى إدراج المؤسسات الجامعية في مسابقة المضامين الرقمية التي تنظمها وزارة الشّؤون الثّقافيّة.

وسيتم بمقتضى ما ورد في الاتفاقيتين إدماج مشاريع معاهد الفنون والحرف في البرامج الوطنية (مدن الفنون ومدن الحضارات ومدن الآداب و الكتاب)، والتعاون في صياغة مقاييس وشروط الحصول على علامات الجودة للنوادي الثقافية الجامعية والمراكز الثقافية الجامعية، فضلا عن تهيئة عدد من المؤسسات الجامعية لاحتضان تظاهرات وعروض ثقافية خاصة في الجهات التي تفتقر إلى فضاءات ملائمة، إلى جانب خلق شبكة من الجمعيات الثقافية الجامعيّة، تضم مختلف الأندية الطلابية في مجال الفنون والآداب و دعمها من هياكل الوزارتين باعتمادات خاصة مبنية على منظومة تصنيف.

حمل تطبيق آماد المجاني الآن

شاهد أيضاً

“الجسمي” يطرح موّال وأغنية “اجا الليل” باللون الغنائي العراقي

عدد المشاهدات = 130— دبي – آماد متضمناً الكثير من المعاني الجميلة والأحاسيس والأداء العالي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: