الرئيسية / متابعات وتقارير / مدينة نفطة التونسية: كوفة الجريد الصغرى وخزان معرفي للمكونات الثقافية
مدينة نفطة التونسية

مدينة نفطة التونسية: كوفة الجريد الصغرى وخزان معرفي للمكونات الثقافية

= 504

المؤرخ التونسي محمد ناصر صدّيقي

تونس – نورة البدوي

تقع مدينة نفطة في أقصى الجنوب الغربي للبلاد التونسية ويحدها شمالا شط الغرسة و غربا حزوة و شرقا توزر و جنوبا شط الجريد، كثيرة هي الحقبات التاريخية التي توافدت على مدينتنا ” نفطة” و كل حقبة تركت بصمتها باسماء متنوعة و ثقافات مختلفة احتضنتها مدينتنا لتكون خزان معرفي امام العلماء وكل المكونات الثقافية .

كما اشتهرت نفطة بواحاتها و عيونها التي تتدفق مياه و كانها ترسم سمفونية طبيعية امام زائرها ..عزفها رقرقة المياه اما جوقتها فهي انواع و روائح مختلفة للتمور سكنت الواحات لتعطيها طابعا خاصا بها.

عن مدينة نفطة مجلة “آماد” الثقافية التقت بالمؤرخ التونسي محمد ناصر صديق للحديث والتعرف اكثر عن مميزات مدينتنا التونسية ” نفطة”.

*ما أصل تسمية مدينة نفطة؟

إن تسمية مدينة تخضع لعملية نبش في تراثها، و الأسطورة المنتشرة لأهالي نفطة أو النفاطة فان أصل التسمية تعود الى قصة ابن نوح لان المنطقة تسمى قسطيلية أي بلاد الجريد، مثلا في مدينة قفصة مازال هناك باب يسمى باب أوستيليا أي باب قسطيلية و هو موجود عند الجامع الكبير.

وبالنسبة إلى تسمية نفطة بقسطيلية نعود الى ما هو اسطوري و من الاسطورة نأخذ معلومات نحتاجها في تاريخ الذهنيات و منها نؤسس.

في فيضان نوح و هم يبحثون عن ماياشا وجد هذه المنطقة باليابسة فاقام فيها و سميت بقسطيلية و هذا يدل على الانسان الذي يعود الى عصور الطوفان بالاف السنين اتخذ من هذه المنطقة مقرا له و هذا ما نقلته الاسطورة.

لكن عند الجريدية نجد قراءة أخرى أن في منطقة قريبة من شط الجريد في طريق الواحة نجد مقام سيدي حسن عيّاد توجد بقعة جفّ الماء منها و لا يقترب منها الا بعد الطواف سبعة مرات بها و هذا موجود عند النفاطة الى يوم الناس هذا.

ان عملية الطواف هنا لها ارتباط بذلك الموروث المقدّس عند المسلمين اولا كما أن رمزية رقم سبعة تسبق بالاف السنين ما هو ابراهيمي و هذه الرمزية نجدها عند الاغريق أو قدماء الفرس أو عند الهنود أو عند المسلمين ايضا فكل الثقافات لها بعدها الرمزي.

في الثقافة الرومانية ايضا نجد كلمة” NIPATA” و NIGATA و NITATA حسب ما أورده بكميليوس الرحالة الاغريقي الذي يعود الى فترة وجود الاغريق بنفطة و هنا يعود ترشيح هذ الاسماء لقبائل استقرت بواحة نفطة كنيجيتيوم و هذه التسمية مرتبطة بالانتشار السكاني الامازيغي بالمنطقة.

*تحدثنا عن اصل و الانتشار السكاني بنفطة، فهل هناك مكونات ثقافية اثرت في مدينتنا؟

ان كل المكونات الثقافية استقرت في المنطقة ” نفطة ” من جملتها الانتشار الاباضي لكل فرقة و من جملتهم نجد مقام ابي عباس الدرجيني صاحب الطبقات و هو الى الان موجود في نفطة و يزار و تقام الصلاة به .

و أعتقد ان هناك جمعيات تونسية عمانية تعمل على اعادة ترميم هذا المقام و ذلك للتواصل الثقافي فيه بين كل المكونات الاسلامية.

ثانيا هناك مكوّن شيعي فنفطة أطلق عليها الكوفة الصغرى أو كوفة الجريد أو كوفة العراق، و عندما نتحدث عن كوفة الجريد فهذه التسمية تعود الى أبي عبيد الله البكري و هو رحّالة كتب عن كوفة الجريد لانتشار التشيّع فيها من القرن الثالث بشكل اساسي، اما الانتشار الاباضي فكان من القرن الثاني.

اذن فالطابع الاسلامي في المنطقة حصل عن طريق كل هذه الثقافات الاسلامية و بالتالي أصبحت خزان اسلامي ساهم في نشر الاسلام في أفريقيا جنوب الصحراء.

*هل يمكن القول من خلال حديثك عن هذا الخليط السكاني و المكونات الثقافية التي توافدت على نفطة، انها عادت بالنفع على المنطقة؟

اكيد بالنسبة الى نفطة و الذين توافدوا عليها من الاصول الامازيغية و غيرها من قبائل البربر و الوجود الروماني منذ القرن الاول اضافة الى الهجرات الهلالية التي ساهمت في تعريب المنطقة، و هناك هجرات مصرية في فترة لاحقة و هجرات معاكسة من المغرب الكبير ” من المغرب الاقصى كأبي علي السنّي” الذي قدم من المغرب و سميّ بالنفطي في المكان الذي اقام زاويته و المعروفة بالعلاوية .

ان هذا التوافد السكاني المختلف العربي و الامازيغي و الروماني اضافة الى ما ذكرته من تنوع ثقافي أباضية و شيعة و اشعارية سنية، جعل من مكونات بلاد الجريد مكونات مميزة و نفطة بشكل خاص حتى أنه هناك مثل شعبي يقول : “نفطة نفاطة العسل عشيرهم ليته يصبح من سكانهم” و لسكان نفطة خصوصياتهم في كل شيء:

اللباس
اللباس النفطي هو في عمق التصاقه بالمشرق و نوعية اللباس النفطي نجده في مصر و العراق و تسمى باللحاف الاسود في نفطة و به حزام عندما يكون سميك فدليل على ان المراة متزوجة و عندما يكون رقيق أي ان المراة عزباء.

الثقافة
المجتمع النفطي مجتمع محافظ جدا و هو مجتمع قراء خزان لمعلومات تاريخية ففي عهد الحاضرة تولى القضاء كل من التوزري و النفطي ..
حتى ان النساء المسنات في نفطة يفهمنا في فقه النساء و هو علم قائم بذاته .

و هذا يقودنا الى ان تسمية الكوفى الصغرى لنفطة ليس نتيجة الى الشيعة بل ايضا الى انتشار الادباء و علماء اللغة فيها فكما نعلم العراق هي الخزان المعرفي للعالم الانساني و الاسلامي و هذا نهمته نفطة من منها.

التمور و العيون

اذا كانت مصر هبة النيل فنفطة هبة عيونها و تدر واحاتها الكثير من التمور و اصل الدقلة من العراق ، و هناك نوع من الدقلة او التمور معرفة به منطقة نفطة و هي دقلة النور و موجودة فكل من نفطة و الجزائر و كاليفورنيا.

في الفترة المقبلة سيبدأ جني التمور حتى اوائل يناير و هنا ستتخذ المنطقة روائح زكية فطرية لها وقعها في النفس .

حمل تطبيق آماد المجاني الآن

شاهد أيضاً

كارداشيان وزوجها يتبرعان بنصف مليون دولار لضحايا حريق كاليفورنيا

عدد المشاهدات = 36— لوس أنجلوس – وكالات تبرعت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان وزوجها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: