الرئيسية / الثقافة والفنون / ثقافة وأدب / قيم ومبادئ إيجابية في رواية “ماريا” للشاب “ثائر فرحان” بالأردن
جانب من الأمسية

قيم ومبادئ إيجابية في رواية “ماريا” للشاب “ثائر فرحان” بالأردن

= 239

كتبت – شاهيناز جمال

ضمن برنامج قراءات في المكتبة، احتفت مكتبة عبد الحميد شومان العامة بإشهار رواية ماريا للشاب الواعد “ثائر فرحان”وتعد الأولى له.

قالت المدير العام السابق لمؤسسة الضمان الإجتماعي نادية الروابدة، والتي قدمت الأمسية أن المؤلف هو شاب أحب القراءة والأدب في وقت نعمل جميعا على حث الشباب على القراءة، وقد أثبت جدارته وبات يشار له بالبنان ويستحق التقدير.

وأضافت في الإحتفائية التي حضرها عدد من المهتمين بالشأن الثقافي “ثائر” ذاك الشاب الذي عرفته منذ نعومة أظافره طفلا وشابا مختلفا جميلا بأخلاقه هادئا محبا للعلم وشغوفا بالتجربة.

وحول الرواية بينت “الروابدة” أن شخصية الرواية “ماريا” تعد مرآة المؤلف الذي استطاع من خلالها التعبير عن حبه وشغفه لعلوم الكيمياء التي يدرسها وكيف أنه وظفها لخدمة القيم النبيلة، لافتة إلي أن ماريا امتازت بالسرد السلس للأحداث والحث على التفكير الإيجابي لخدمة المجتمع.

أما المؤلف “فرحان” فقال: “إن ما زرع الله في قلبك من أمر إلا لأنه يعلم أنك تستطيع الوصول إليه”، تلك الحروف التي همستها له معلمته شكلت له حافزا قويا كان له أن ينتج “ماريا”.

وتابع: تتناول ماريل مواضيع عدة فيها قيم وعبر استشعرت بأنها في طريقها إلي الذبول بالمجتمع، لذلك كان من الأجدى إحياء تلك القيم منها الإخلاص والعزيمة والتصميم والتفكير الإجتماعي والأمل والشجاعة.

وأشار إلي أن الرواية تحكي مسيرة طالب تخصص في الكيمياء يدعى ديفيد، كما أنها تحتوي على قصص نجاح وحب وإرادة، مبينا أن ماريا بدأت كفكرة وكانت غيرها من الأفكار إلا أنها أصبحت فكرة من الواقع الذي نعيشه.

ووصف الرواية بأنها عبارة عن تأملات لقيم إنسانية ومبادئ تتمحور حول الرقي النفسي والإجتماعي، كما تحتوي على مواقف لشخصيات من نسج الواقع.

وأكد أن الهدف منها هو غرس مبادئ إيجابية يناقضها الكثيرين لتمسكهم بالعرف القديم وبالتالي إيضاح أن كل إنسان مسؤول عن واقعه.

وفي ختام الإحتفائية وقع المؤلف روايته الجديدة للجمهور.

شاهد أيضاً

مبادرة “ريبورتوار” تناقش جماليات “بستان الكرز” لتشيخوف

عدد المشاهدات = 140— دمشق – آماد داخل قاعة سامي الدروبي بالمركز الثقافي بحمص ناقشت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: