الرئيسية / مقالات الرأي / فاطمة سيف تكتب: بدون عنوان..!
علم مصر

فاطمة سيف تكتب: بدون عنوان..!

= 941

فاطمة سيف

حقيقه لا اجد عنوانا يناسب هذه المقالة.. فمنتهى الاستهتار والاستفزاز أن أجد بعض مواقع التواصل الإجتماعى تأخذ موضوع (التدخل التركى فى ليبيا )بطريقة ساخرة كل الغرض منها الضحك..

كفانا أجيالا لا تشعر بالانتماء.. ولا بقيمة الوطن والأمن والاستقرار.. فهذه كارثة توضح لنا إلى أين نحن ذاهبون بمثل هذه الأجيال.. لقد دفعت مصر باهظ الثمن من أرواح أبنائها.. وقدمتهم فداء لكل شبر فيها..

لذا أرجو أن تكون هناك رقابة وردع لمثل هذه المنشورات الساخرة.. فنحن رغم ما مرت به مصر من ثورتين متتاليتين ما زال البعض لا يستوعب ذلك، متى

فهل ستشعر حين يقف العدو على باب منزلك؟ أعاذنا الله وحفظ مصر وجنودها البواسل خير أجناد الارض.

استفيقوا رجاء وحدثوا أبناءكم عن بلادهم وعظمتها وقوتها وقدرها العظيم عند الخالق سبحانه.. وعند جميع الشعوب الأخرى.. فهى مطمع لكل الطغاه، ألم تسألوا أنفسكم لماذا؟

نحن فقط من يأخذ الأمور ببساطة غير آبهين أو مقدرين حجم الخطر المحيط بنا ، انظرو حولكم واستعملو عقولكم لبرهة.. واسألوا من خرب وطنهم ما اقصى احلامهم؟

فوالله سوف تجدهم يردون بدموعهم شوقا لتراب بلادهم.. فحافظوا على نعمة الوطن.. وكونوا نسورا محلقة في سمائها.

وفى الختام حفظ الله مصر وشعبها… وأدام عليها نصره إلى يوم الدين.

شاهد أيضاً

“عفوا لقد نفد رصيدكم”… قصة قصيرة بقلم د. منى حسين

عدد المشاهدات = 9319حين نلتقى ويلقى وجودنا معا قبولا ، تصحو المشاعر والأحاسيس، نتلمس الطرق …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: